وضع الاتحاد الأوروبي قائمة تتضمن نحو ألفي مشروع بقيمة 1.3 تريليون يورو (1.59 تريليون دولار) لاحتمال إدراجها في خطة استثمارات لإنعاش النمو وخلق وظائف دون زيادة ديون الدول.

وقال البنك المركزي الأوروبي إن الاستثمارات تضررت جراء الأزمة المالية في أوروبا، وهبطت نحو 20% في منطقة اليورو منذ عام 2008.

وفي أعقاب مطالبة من رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونيكر، تقدمت حكومات الاتحاد الأوروبي بمشروعات تتراوح من بناء مطار جديد في هلسنكي إلى حواجز للفيضانات في بريطانيا.

وقالت الوثيقة التي سيناقشها وزراء مالية الاتحاد الأوروبي اليوم الثلاثاء، إنه قد تم تحديد نحو ألفي مشروع، إجمالي استثماراتها 1.3 تريليون يورو، من بينها مشروعات بنحو 500 مليار يورو من المقترح تنفيذها خلال السنوات الثلاث القادمة.

وتتضمن المشروعات في القائمة التي أكد مسؤولون أنها ليست نهائية، بناء منازل في هولندا ومطار جديد في إيرلندا ومشروع سكك حديدية يتكلف 4.5 مليارات يورو يربط بين إستونيا ولاتفيا وليتوانا وبولندا.

وهناك مشروعات أيضا لخلق وظائف تتضمن محطات وقود للمركبات التي تعمل بخلايا الوقود الهيدروجينية في ألمانيا، وتوسعة شبكات النطاق العريض الفائقة السرعة في إسبانيا، وخفض استهلاك الطاقة في المباني العامة في فرنسا.

ويرتبط نحو ثلث المشروعات بالطاقة، بينما يركز ثلث آخر على النقل، والباقي على الابتكارات والبيئة والإسكان.

المصدر : رويترز