ارتفعت أسعار نفط برنت الخام فوق 62 دولارا اليوم مع تنامي ثقة المستثمرين بأن الأسعار لن تتعرض لمزيد من الخسائر الكبيرة قبل نهاية العام.

وصعد مزيج برنت الخام 74 سنتا إلى 62.13 دولارا للبرميل.

ونزل الخام 46% من أعلى مستوى خلال العام في يونيو/حزيران فوق 115 دولارا للبرميل. أما الخام الأميركي فقد صعد 66 سنتا إلى 57.79 دولارا للبرميل.

وقال وزير النفط السعودي علي النعيمي أمس الأحد إن هبوط الأسعار سيسهم في نمو الطلب من خلال تحفيز الاقتصاد وتباطؤ نمو الإمدادات.

من جهته، نقل مايكل هيوسون كبير محللي السوق في "سي إم سي ماركتس" عن النعيمي قوله إن "السوق ستصحح نفسها" وإنه يثق بأن الهبوط "مؤقت".

وأضاف هيوسون "هدأت السوق وتتماسك فوق ستين دولارا على المدى القصير، ومن المتوقع أن يحدث نوع من التعافي بعد الهبوط الحاد".

ويتوقع المحللون أن تظل الأسعار فوق ستين دولارا حتى نهاية العام، لكنهم يستبعدون في الوقت نفسه حدوث مزيد من القفزات الكبيرة في سعر الخام.

ورجح بنك "مورغان ستانلي" في تقرير اليوم أن "يكون أي اتجاه صعودي محدودا وقصير الأجل" وأن "ثمة الكثير من العوامل المعاكسة التي يجب التعامل معها".

المصدر : رويترز