قال البنك المركزي الصيني إن النمو الاقتصادي في البلاد قد يتباطأ إلى 7.1% العام المقبل، مقارنة مع 7.4% في هذا العام، وذلك بفعل ضعف القطاع العقاري.

وأضاف البنك في تقرير أصدره أمس الأحد أن نمو الطلب العالمي قد يعزز الصادرات، لكن ليس بدرجة كافية لتعويض ضعف الاستثمار العقاري.

ورجح أن تنمو الصادرات 6.9% في العام المقبل مقارنة مع 6.1% في العام الجاري، على أن يتسارع نمو الواردات إلى 5.1% العام المقبل مقارنة مع 1.9% في العام 2014.

وحذر البنك من أن التحرك المتوقع لمجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) لرفع أسعار الفائدة في وقت ما من العام المقبل، قد يضر باقتصادات الأسواق الناشئة.

المصدر : رويترز