وافق مجلس الشيوخ الأميركي أمس السبت على تمديد سلطة الإنفاق الاتحادية حتى منتصف ليل الأربعاء المقبل لتفادي توقف أنشطة الحكومة الذي كان من الممكن حدوثه في وقت مبكر من اليوم الأحد.

وأقر المجلس في اقتراع بالأصوات تمديد التمويل, لكن زعماء المجلس لم يتوصلوا بعد إلى اتفاق للتسريع بإجراء تصويت على مشروع قانون الموازنة التي يبلغ حجمها 1.1 تريليون دولار والتي ستمول كل المؤسسات الحكومية حتى سبتمبر/أيلول 2015 ما عدا وزارة الأمن الداخلي.

وكان مجلس النواب أقر يوم الخميس الماضي مشروع الموازنة بموافقة 219 عضوا مقابل رفض 206.

وقال الرئيس باراك أوباما إنه سيوقع قانون الموازنة رغم العيوب التي تشوبه، علما بأنه ثمرة أشهر من المفاوضات بين الديمقراطيين والجمهوريين.

وتتضمن الموازنة 585 مليار دولار للدفاع، بما في ذلك تمويل الحملة الجوية ضد مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية وإمدادات لتدريب قوات من المعارضة السورية.

المصدر : وكالات