اتفق البنكان المركزيان للصين وكندا على نظام مقايضة عملة بقيمة مائتي مليار يوان (32.6 مليار دولار أميركي).

وأوضح البنك المركزي الصيني في بيان منفصل أن الاتفاق مدته ثلاثة أعوام.

وجاء إعلان الاتفاق عقب اجتماع رئيس وزراء كندا ستيفن هاربر مع نظيره الصيني لي كه تشيانغ.

وطبقا للاتفاق سينشئ مركزي الشعب الصيني مركزا للمقاصة وتسوية بالمعاملات باليوان الصيني في تورنتو ليكون الأول من نوعه في الأميركتين. ويتيح بنك المقاصة للمؤسسات المالية الكندية الاستعانة به في تحويل مدفوعات لعملائه باليوان.

وتأتي تلك الخطوة في إطار طموحات بكين لإتاحة عملتها أمام مزيد من المستثمرين الدوليين لتصبح في نهاية المطاف عملة احتياطيات عالمية, إضافة إلى توسعة نفوذ الصين السياسي والاقتصادي.

وقدر بنك إتش إس بي سي في العام الماضي أن 10% من التجارة العالمية الصينية تجرى باليوان.

وعلى مدى العامين الأخيرين كلفت الصين بنوكا بتولي مهام المقاصة في تايوان وسنغافورة ولندن وفرانكفورت وباريس ولوكسمبورغ وسول في مسعى للترويج لاستخدام اليوان عالميا. كما جرى تكليف بنوك بمهام المقاصة في هونغ كونغ ومكاو.

ومن المتوقع أن تنضم سيدني لهذه المدن بموجب اتفاق يجري توقيعه في وقت لاحق هذا الشهر.

المصدر : رويترز