واصلت أسعار الذهب والفضة موجة خسائرها للجلسة الرابعة على التوالي اليوم الاثنين في آسيا، لتقترب من أدنى مستوياتها في أكثر من أربعة أعوام مع صعود الدولار الذي زاد من الإقبال على البيع والتوقعات لمزيد من الهبوط.

وتلقت المعادن النفيسة ضربة مؤلمة يوم الجمعة بعد قرار بنك اليابان المركزي المفاجئ زيادة مشترياته الضخمة من السندات, وهو ما دفع الين للهبوط إلى أدنى مستوياته في سبع سنوات أمام الدولار.

وبلغ الدولار أعلى مستوياته في أربع سنوات أمام سلة من العملات الرئيسية، وهو ما حدّ بدرجة أكبر من جاذبية الذهب باعتباره أداة تحوط.

وهبط سعر الذهب في المعاملات الفورية 1% إلى 1161.70 دولارا للأوقية، قبل أن يرتفع إلى  1171.06 دولارا في نهاية تعاملات آسيا.

وانخفضت الفضة إلى 15.72 دولارا للأوقية، وهو أقل سعر لها منذ فبراير/شباط 2010.

 

المصدر : رويترز