قرار لأوبك بعدم خفض الإنتاج يهبط بسعر النفط
آخر تحديث: 2014/11/27 الساعة 19:07 (مكة المكرمة) الموافق 1436/2/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/11/27 الساعة 19:07 (مكة المكرمة) الموافق 1436/2/5 هـ

قرار لأوبك بعدم خفض الإنتاج يهبط بسعر النفط

أوبك أبقت على إنتاجها في حدود ثلاثين مليون برميل يوميا (الأوروبية)
أوبك أبقت على إنتاجها في حدود ثلاثين مليون برميل يوميا (الأوروبية)

قررت منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) اليوم الإبقاء على سقف إنتاجها النفطي في حدود ثلاثين مليون برميل يوميا، رغم استمرار هبوط سعر الخام في الأسواق العالمية.

وأدى القرار إلى هبوط سعر خام برنت القياسي ستة دولارات إلى 71.25 دولارا للبرميل وهو أدنى سعر له منذ يوليو/تموز 2010، كما هبط الخام الأميركي إلى 68.90 دولارا للبرميل، وهو أدنى سعر له منذ مايو/أيار 2010.

وجاء قرار دول أوبك بعد اجتماع استمر خمس ساعات في العاصمة النمساوية فيينا، رغم وفرة المعروض في الأسواق، وفقدان سعر الخام أكثر من ثلث قيمته منذ يونيو/حزيران الماضي.

وعقب الاجتماع، صرح الأمين العام لأوبك عبد الله البدري بأن المنظمة لا تستهدف مستوى محدداً لأسعار النفط، في حين قال وزير النفط الإيراني بيجن زنكنه إنه ليس غاضباً من قرار أوبك.

وكانت طهران ودول أخرى أعضاء في أوبك مثل فنزويلا تلح في الدعوة إلى خفض إنتاج أوبك بهدف دفع الأسعار إلى الارتفاع، لا سيما وأن استمرار انخفاض الأسعار إلى مستويات قياسية يحدث ضغوطا على موازنات تلك الدول.

قلق ومتابعة
وقال مسؤول العلاقات العامة في أوبك حسن حافظ حامد في مؤتمر صحفي عقب الاجتماع، إن الدول الأعضاء بالمنظمة قلقة إزاء الانخفاض السريع لأسعار الخام في الأشهر الأخيرة، مضيفا أن المجتمعين طلبوا من الأمانة العامة للمنظمة متابعة الطلب والعرض في الأسواق العالمية، لا سيما ما يتعلق بالجوانب المتعلقة بالمضاربة، والتي قد تضر بالدول الأعضاء.

وأشار مراسل الجزيرة في فيينا عيسى الطيبي إلى أن قرار أوبك عدم خفض إنتاجها انتصار لموقف السعودية ودول الخليج العربية، التي كانت ترى أنه هناك أسبابا موضوعية وليست سياسية وراء هبوط أسعار النفط، وهي بطء النمو الاقتصادي في الصين وأوروبا، وطفرة إنتاج النفط الصخري بالولايات المتحدة، وتحسن سعر صرف الدولار.

المصدر : وكالات,الجزيرة