ذكرت صحيفة صينية اليوم الخميس نقلا عن مصادر حكومية بالصين أن بكين أهدرت نحو 42 تريليون يوان (6.8 تريليونات دولار) في استثمارات غير مجدية بين عامي 2009 و2014، وأشار إلى تفاقم المشكلة في العامين الماضيين.

وحسب تصريحات تشو سي الذي يعمل في إدارة التنمية والتخطيط التابعة للجنة الوطنية للتنمية والإصلاح، ووانغ يوان وهو اقتصادي بأكاديمية بحوث الاقتصاد الكلي، فإن الصين بددت في استثمارات غير مثمرة قرابة نصف إجمالي استثماراتها في الفترة المذكورة.

وأوضح تشو ووانغ أن الأمر يتعلق باستثمارات منخفضة أو معدومة الكفاءة، وداعوا إلى ضرورة تصدي السلطات الصينية لهذه المشكلة في وقت تسعى فيه بكين إلى دفع عجلة الاقتصادات الإقليمية، بما في ذلك مشروع طريق الحرير القديم، والذي وعدت الصين بإنفاق أربعين مليار دولار لتنفيذه.

القروض الميسرة
وتعزى هذه المشكلة إلى توفير السلطات الصينية قروضا مُيسرة للشركات الحكومية، وهو ما شجع الإنفاق غير الضروري، وأضاف تشو ووانغ أن الصين أهدرت ما بين 4.7 تريليونات يوان (767 مليار دولار) و13.2 تريليون يوان (2.1 تريليون دولار) كل سنة بين عامي 2009 و2013 في استثمارات منعدمة الفاعلية.

وعولت الصين -صاحبة ثاني أكبر اقتصادات العالم- لسنوات عديدة على الاستثمار لدفع عجلة نموها الاقتصادي، حيث ساهم الاستثمار بنسبة 42% من نمو الناتج المحلي الإجمالي بين شهري يناير/كانون الثاني وسبتمبر/أيلول الماضيين.

المصدر : رويترز