قال وزير النفط العراقي عادل عبد المهدي إن وزارة النفط ستباشر إعادة تأهيل منشآت مصفاة التكرير في بيجي وتشغيلها، بعد إتمام تحرير قضاء بيجي من سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية على المنطقة الواقعة على مسافة 200 كلم شمال بغداد.

وأضاف عبد المهدي في بيان أن "وزارة النفط ستباشر -بعد استكمال الإجراءات الأمنية- في إعادة تأهيل المصفاة وتشغيلها لرفد الصناعة النفطية العراقية، لا سيما قطاع التكرير والتصفية بكميات من المشتقات النفطية والزيوت، لما تمثله المصفاة من أهمية بالغة في هذا المجال".

وتبلغ الطاقة الإنتاجية لمصفاة التكرير في بيجي 300 ألف برميل يوميا، وتتم تغذيتها من حقول النفط في كركوك عبر شبكة أنابيب.

وقال العقيد صالح جابر من قوة تأمين مصفاة بيجي أمس الثلاثاء إن أول قوة عراقية -وهي قوة مكافحة الإرهاب المعروفة باسم كتيبة الموصل- دخلت مصفاة بيجي لأول مرة منذ خمسة أشهر.

وكان مسلحو الدولة الإسلامية سيطروا على مدينة بيجي وحاصروا المصفاة خلال تقدمهم في الأول من يونيو/حزيران.

المصدر : وكالات