ملف تفعيل سوق السندات في بورصة مصر بانتظار حسم البنك المركزي (رويترز)

قال رئيس بورصة مصر محمد عمران اليوم إن بلاده تتطلع لتفعيل سوق السندات أثناء الربع الثاني من العام الجاري، وتعد السندات إحدى أدوات التمويل الرئيسية ووسيلة مهمة ستساهم في تنشيط سوق المال.

وأضاف عمران -في اتصال هاتفي- أن الملف يوجد الآن بيد البنك المركزي المصري والبنوك من أجل الاتفاق على كيفية طرح نسب من السندات للتداول.

وتسعى القاهرة -منذ أعوام- لتنشيط سوق السندات كواحدة من الأدوات المهمة لسوق المال، ويقول اقتصاديون وبنكيون إن هناك فرصة كبيرة لتطوير سوق أدوات الدخل الثابت في مصر التي يمكن أن تساهم في تمويل عجز الموازنة، وتتميز هذه السندات بكون نسبة الفائدة فيها ثابتة وغير متغيرة.

وكان رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرقابة المالية شريف سامي صرح قبل أيام بأن القاهرة تريد تنشيط سوق المال من خلال اعتماد أدوات مالية جديدة وإجراء تعديلات على اللوائح والقوانين المنظمة للسوق، بحيث يسمح بإصدار سندات إيرادية لأول مرة للجهات الحكومية.

كما تعمل الهيئة المذكورة على إدراج باب لتنظيم الصكوك في قانون سوق المال حتى يتسنى إلغاء قانون الصكوك الذي صدر إبان حكم الرئيس المعزول محمد مرسي.

المصدر : رويترز