نسبة تراجع السياح الوافدين إلى مصر انخفضت بين شهري سبتمبر/أيلول ونوفمبر/تشرين الثاني الماضيين (غيتي إيميجز)

كشف إحصاء رسمي مصري صدر اليوم عن تراجع أعداد السياح الوافدين إلى البلاد في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي بنسبة 39% مقارنة بالشهر نفسه من 2012، وأظهرت النشرة الشهرية عن السياحة المصرية الصادرة عن الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء أن مصر استقبلت 673 ألف سائح في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي مقابل 1.1 مليون سائح في الفترة نفسها من 2012.

وأشارت النشرة إلى أن دول أوروبا الشرقية كانت أكثر المناطق إيفاداً للسياح في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، تليها دول أوروبا الغربية، ثم دول الشرق الأوسط.

وأضاف الجهاز أن عدد الليالي السياحية التي قضاها السياح المغادرون تقلصت بنسبة قاربت 66% لتصل إلى 5.1 ملايين ليلة مقابل 14.8 مليون ليلة خلال شهر نوفمبر/تشرين الثاني 2012. وحسب النشرة أيضاً فإن عدد السياح القادمين من الدول العربية انخفض في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي بنسبة 46.6% ليصل إلى 99 ألف سائح مقابل 186 ألف سائح في الشهر ذاته من عام 2012.

وزير السياحة المصري سبق أن توقع أن يزور بلاده 10 إلى 11 مليون سائح في 2013، وأن تستقبل مصر 13.5 مليونا في 2014

بيانات وتوقعات
وكان عدد السياح في مصر تقلص بنسبة 70% في سبتمبر/أيلول الماضي، حيث بلغوا 201 ألف سائح مقابل 994 ألفا في الشهر نفسه من 2012، وبخلاف الشهر الذي يليه كان السياح القادمون من أوروبا الغربية على رأس الوافدين ثم من الشرق الأوسط فأوروبا الشرقية.

وسبق لوزير السياحة المصري هشام زعزوع أن صرح في أغسطس/آب الماضي بأنه يتوقع أن تتراوح أعداد السياح عام 2013 بين عشرة ملايين سائح و11 مليونا، مشيرا إلى أن قطاع السياحة سيبدأ بالتعافي خلال يناير/كانون الثاني 2014، على أن يتعافى بشكل كامل نهاية العام الجاري، والذي تستهدف مصر فيه استقبال 13.5 مليون سائح.

وقد قام مسؤولو قطاع السياحة المصرية في الأشهر الماضية بزيارات لدول أوروبية وغيرها لرفع حظر سفر مواطنيها إلى مصر، كما نفذت برامج ترويجية لدعم قطاع السياحة. وكان هذا القطاع يساهم بنحو 11% من الناتج المحلي الإجمالي، وهو من أبرز مصادر النقد الأجنبي، غير أنه تعرض لانتكاسة جراء الاضطرابات السياسية والأمنية التي عرفتها البلاد في السنوات الثلاث الماضية.

المصدر : الجزيرة,يو بي آي