المناعي: من أهداف القرض دعم برنامج اقتصادي وضعه الأردن للفترة ما بين 2013 و2016 (الأوروبية-أرشيف)

وقع الأردن اليوم اتفاقيتي قرض مع صندوق النقد العربي بقيمة 120 مليون دولار، وقال رئيس مجلس إدارة الصندوق جاسم المناعي إن المبلغ سيسهم في دعم برنامج اقتصادي شامل وضعه الأردن ويغطي الفترة ما بين 2013 و2016.

وصرح خليف الخوالدة وزير تطوير القطاع العام الأردني -وهو وزير المالية بالوكالة- أن بلاده ستسحب القرض التعويضي دفعة واحدة بعد التوقيع، على أن تسدده خلال ثلاث سنوات على أربعة أقساط نصف سنوية متساوية بفترة سماح مدتها 18 شهراً من تاريخ سحب القرض، في حين سيسحب الأردن القرض الممتد على ثلاث دفعات، على أن يسدد كل دفعة من القرض خلال فترة أقصاها سبع سنوات.

وأوضح الخوالدة أن الدعم المالي يهدف إلى تعزيز "الأسس الضرورية لاقتصاد أكثر مرونة وقدرة على مواجهة الصدمات، وتحقيق تنمية اقتصادية واجتماعية مستدامة وشاملة، وذلك من خلال توسيع القاعدة الإنتاجية وتنويعها وتعزيز دور القطاع الخاص وتحقيق التوازنات الاقتصادية الكلية".

صندوق النقد العربي قدم للأردن 19 قرضاً بقيمة إجمالية تناهز نصف مليار دولار منذ بدء تعامل المؤسسة مع المملكة

وذكر المناعي أن الصندوق بتقديمه لهذين القرضين يكون قد وفر للأردن 19 قرضاً بقيمة إجمالية تناهز نصف مليار دولار منذ بدء تعامل المؤسسة مع المملكة.

الاستثمارات الفرنسية
وفي سياق آخر، قالت رئاسة الحكومة الأردنية اليوم إن عمان وباريس اتفقتا اليوم على إعادة تقويم واقع الاستثمارات الفرنسية في الأردن، من خلال إعداد دراسة حول واقع هذه الاستثمارات والتحديات التي تواجهها لإيجاد حلول لها.

وتبلغ الاستثمارات الفرنسية في الأردن قرابة ثلاثة مليارات يورو (أربعة مليارات دولار)، وهو ما يجعلها في مقدمة الاستثمارات غير العربية، وتعد شركة توتال النفطية أبرز المستثمرين الفرنسيين في الأردن.

المصدر : وكالات