ماس أعلن سعيه لضمان استمرار كاتالونيا بالاتحاد الأوروبي والإبقاء على استخدام اليورو (الأوروبية)

قالت المفوضية الأوروبية إنها لا تستبعد احتمال استمرار إقليم كاتالونيا الإسباني في استخدام اليورو إذا انفصل عن إسبانيا.

وأوضح المتحدث باسم مفوض الشؤون النقدية والاقتصادية بـالاتحاد الأوروبي أن الانضمام إلى منطقة اليورو يقتصر فقط على الدول الأعضاء في الاتحاد. لكنه أشار إلى حالات يمكن فيها لدول غير أعضاء استخدام العملة الأوروبية.

وتعتزم حكومة إقليم كاتالونيا إجراء استفتاء شعبي للاستقلال عن إسبانيا عام 2014 رغم معارضة الحكومة المركزية في مدريد.

وقد أشارت المفوضية الأوروبية إلى أنه إذا صوتت الأغلبية من سكان الإقليم -الواقع شمال شرق إسبانيا ويبلغ تعداد سكانه 7.6 ملايين نسمة- لصالح الانفصال عن إسبانيا فلن تصبح الدولة الجديدة عضوا في الاتحاد الأوروبي بصورة تلقائية.

ولكن رئيس وزراء الإقليم أرتور ماس قال الخميس الماضي إنه سيسعى لحل يضمن استمرار كاتالونيا في الاتحاد، مضيفا أنه إذا لم يتم ذلك فسيظل الإقليم يستخدم اليورو عملة رسمية له.

من جهته صرح سيمون أوكنور المتحدث باسم مفوض الشؤون النقدية والاقتصادية بالاتحاد الأوروبي أولي رين أن الانضمام إلى منطقة اليورو يقتصر فقط على الدول الأعضاء في الاتحاد، مضيفا أنه رغم ذلك توجد حالات يمكن فيها لدول غير عضو في الاتحاد استخدام العملة الأوروبية الموحدة.

وتشمل قائمة هذه الحالات موناكو والفاتيكان وسان مارينو وأندورا. وقال أوكنور إن هذه الإمارات والدول ليست عضوا في منطقة اليورو لكنها مع ذلك لها حق استخدام اليورو عملة رسمية لها مع حقها في إصدار عملات معدنية من فئة اليورو مقابل الالتزام بالقوانين النقدية والمالية للاتحاد الأوروبي.

وأشار أوكنور إلى أن كوسوفو والجبل الأسود قررتا استخدام اليورو عند طرحه للتداول عام 2002، وتشتري الدولتان أوراق اليورو وقطعه المعدنية من البنوك التجارية.

وفي كلا الحالتين لا يوجد لهذه الدول أي تمثيل في أجهزة صناعة القرار بمنطقة اليورو مثل البنك المركزي الأوروبي ومجموعة اليورو وصندوق الإنقاذ المالي الأوروبي.

وبالنسبة للتوسع في العضوية في منطقة اليورو، بين أوكنور أن ذلك يحتاج إلى اتفاق بالإجماع بين دول المنطقة.

يأتي ذلك في وقت تثور مخاوف في كاتالونيا من أنه إذا أجرى الإقليم الاستفتاء وأعلن استقلاله عن إسبانيا فإن مدريد ستعرقل أي طلب للدولة الجديدة من أجل الانضمام إلى منطقة اليورو أو الاتحاد الأوروبي.

المصدر : وكالات