الانفراج بسوريا وليبيا يهبط بأسعار النفط
آخر تحديث: 2013/9/17 الساعة 16:29 (مكة المكرمة) الموافق 1434/11/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/9/17 الساعة 16:29 (مكة المكرمة) الموافق 1434/11/13 هـ

الانفراج بسوريا وليبيا يهبط بأسعار النفط

استئناف الإنتاج بحقل نفطي عملاق بليبيا أسهم في دفع أسعار النفط للهبوط بالأسواق (رويترز-أرشيف)

انخفضت أسعار العقود الآجلة لمزيج خام برنت القياسي في ظل انحسار بواعث القلق بشأن ضربة أميركية محتمل ضد سوريا لتهدأ المخاوف من تعطل إمدادات النفط من الشرق الأوسط، فضلاً عن استئناف الإنتاج في حقل غربي ليبيا.

ونزل خام برنت تسليم نوفمبر/تشرين الثاني بنحو ثلاثين سنتا ليستقر عند 109.77 دولارات للبرميل بحلول الساعة 8.35 دقيقة بتوقيت غرينتش، بعد أن لامس أقل مستوى له في نحو شهر وهو سعر 108.73 دولارات في الجلسة السابقة، وانخفضت سعر عقود الخام الأميركي تسليم أكتوبر/تشرين الأول خمسين سنتاً ليناهز 106.09 دولارات للبرميل، بعدما هبطت في وقت سابق من الجلسة إلى 105.59 دولارات.

وكانت العقود الآجلة لبرنت هبطت أمس الاثنين بنسبة 2.4%، وهي أكبر خسارة يومية له منذ العشرين من يونيو/حزيران الماضي، وذلك عقب الاتفاق الأميركي الروسي على نزع الأسلحة الكيميائية السورية. وفي ليبيا يحتمل أن تزيد صادراتها النفطية عقب اضطرابات وإضرابات في منشآتها النفطية، وذلك بعد إعلان طرابلس عن التوصل لاتفاق مبدئي مع محتجين يسمح باستئناف ضخ النفط من حقل الشرارة العملاق غربي البلاد.

وقال عمر الشكماك نائب وزير النفط الليبي اليوم إنه من المتوقع أن يزيد إنتاج بلاده بعد الاتفاق المذكور من 230 ألف برميل يوميا إلى ما بين أربعمائة ألف برميل و450 ألف برميل.

ومن العوامل التي أثرت على سوق النفط العالمية وجود قلق قبيل اجتماع مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي (البنك المركزي)، حيث يرجح أن تصدر إشارة عنه باتجاه تقليصه لبرنامج التحفيز النقدي، وهو ما سيدفع الدولار الأميركي للصعود ويمارس ضغوطا على النفط بحسب ما ذكره كارستن فريتش كبير محللي النفط والسلع في مصرف كوميرس بنك الألماني.

المصدر : رويترز

التعليقات