موجة إضرابات بالقطاع العام في اليونان
آخر تحديث: 2013/9/15 الساعة 18:50 (مكة المكرمة) الموافق 1434/11/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/9/15 الساعة 18:50 (مكة المكرمة) الموافق 1434/11/11 هـ

موجة إضرابات بالقطاع العام في اليونان

خطط أثينا لخفض الأجور وإعادة هيكلة القطاع العام تلقى احتجاجا في أوساط الطبقة العاملة (الفرنسية-أرشيف)

تواجه اليونان هذا الأسبوع سلسلة من الإضرابات في القطاع العام احتجاجا على خفض الأجور والتسريح وخطة حكومية لإعادة انتشار موظفي الدولة، وذلك قبل أيام من وصول ممثلي الدائنين الدوليين الأسبوع المقبل لدراسة الإصلاحات التي تقوم بها أثينا مقابل ما تتلقاه من دفعات أموال الإنقاذ.

ويعتزم معلمو المدارس الثانوية الإضراب عن العمل الاثنين لعدة أيام احتجاجاً على خفض الأجور والتسريح ونقص أعداد العاملين، كما يعتزم موظفو المعاشات والتأمين الصحي تنظيم إضراب ابتداء من الاثنين ولمدة خمسة أيام. وسيدخل جميع موظفي الدولة في إضراب عن العمل يومي الأربعاء والخميس المقبلين بدعوة من نقابة "أي.دي.إي.دي.واي" العمالية، ويدعم هذا الإضراب أطباء المستشفيات وأطر إدارة الرعاية الاجتماعية وجباة الضرائب والمحامون.

وكان معلمو المدارس العليا في اليونان قد بدؤوا إضراباً لمدة سبعة أيام منذ الثلاثاء الماضي، كما سيشن أطباء المستشفيات الحكومية إضراباً عن العمل اعتبارا من الثلاثاء ولمدة ثلاثة أيام، على أن يقصروا عملهم على الحالات الطارئة فقط خلال فترة الإضراب.

ويعزى السبب الرئيسي لهذه الموجة من الاحتجاجات العماليةإلى لتوجه أثينا نحو الاستغناء عن 15 ألف موظف بحلول العام المقبل، وذلك بضغط من الدائنين الدوليين المتمثلين في الاتحاد الأوروبي والبنك المركزي الأوروبي وصندوق النقد الدولي.

كما وافقت السلطات اليونانية على إعادة توزيع 12500 موظف مدني بحلول نهاية الشهر الجاري، وذلك ضمن خطة أكبر لإعادة هيكلة القطاع العام، وستحيل بموجبها الحكومة ثلاثة آلاف معلم إلى برنامج تنقل وظيفي يقضي بحصولهم على أجور مخفضة إلى حين نقلهم إلى وظائف أخرى أو فصلهم إذا لم تتوافر لهم وظائف بديلة خلال مدة معينة.

المصدر : وكالات

التعليقات