إنتاج مصر من القمح لا يكفيها مما يضطرها لاستيراد نحو عشرة ملايين طن منه سنويا (الأوروبية-أرشيف)

اعتبر وزير التموين المصري محمد أبو شادي أن لدى بلاده مخزونا جيدا من القمح، وأوضح أن مخزونات القمح في مصر حاليا تكفي حتى منتصف فبراير/شباط 2014.

وخلال مقابلة تلفزيونية أمس لفت أبو شادي إلى أن مصر اضطرت لاستيراد ما يصل إلى 1.08 مليون طن من القمح مؤخرا لتعويض عجز كبير سابق في المخزونات الإستراتيجية، ولم يشر إلى أي إطار زمني.

وكان الوزير قد أشار في نهاية الشهر الماضي إلى أن مصر لديها مخزونات من القمح تكفي حتى  منتصف يناير/كانون الثاني فقط.

وأمس الاثنين أصدرت المؤسسة العامة للسلع التموينية -الوكالة الرئيسية لشراء الحبوب في مصر- خامس مناقصة دولية لشراء القمح في نحو أسبوعين، سعيا لشراء كمية غير محددة من القمح من موردين عالميين للشحن في الفترة من الأول إلى العاشر من نوفمبر/تشرين الثاني والفترة من 11 إلى 20 من الشهر نفسه.

وتعد مصر أكبر مستورد للقمح في العالم، حيث تشتري في العادة نحو عشرة ملايين طن من هذه السلعة سنويا من الأسواق الدولية، وتستخدم خليطا من القمح المحلي والمستورد لبرنامجها للخبز المدعوم الذي يطعم ملايين المصريين.

المصدر : رويترز