حازم الببلاوي تقدم لثلاثة دول خليجية بطلب جديد لمساعدة حكومته عبر مشروع "مارشال" (الجزيرة)
كشف أحمد قطان السفير السعودي في القاهرة عن دراسة بلاده طلبا قدمته لها مصر يتضمن تفاصيل احتياجاتها المالية خلال العام المقبل لدعم اقتصادها المتداعي. وذلك ضمن "خطة مارشال" تقدم بها رئيس الوزراء المصري المؤقت حازم الببلاوي لدول في الخليج لدعم بلاده.

وتعهدت السعودية بتقديم مساعدات بقيمة خمسة مليارات دولار لمصر بعد وقت قصير من إطاحة الجيش بالرئيس المنتخب محمد مرسي في الثالث من يوليو/تموز الماضي.

ويعاني الاقتصاد المصري بسبب الاضطرابات السياسية منذ الإطاحة بالرئيس الأسبق حسني مبارك في ثورة شعبية جرت في يناير/كانون الثاني 2011.

وتواجه الحكومة المصرية عجزا في الميزانية قيمته 3.2 مليارات دولار شهريا منذ يناير/كانون الثاني الماضي.

وعرض الببلاوي "خطة مارشال" على دول خليجية، سعيا للحصول  منها على دعم يأمل في أن يخفف بعض الضغوط عن الاقتصاد المصري.

وقال السفير السعودي بمصر قطان "ما حدث الآن أنه (الببلاوي) أبلغ الجهات المعنية الثلاث: المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات والكويت، باحتياجات مصر للعام القادم، وكل هذه الأمور يتم النظر فيها من الجهات المختصة في المملكة العربية السعودية".

وتعهدت الدول الثلاث لمصر منذ منتصف يوليو/تموز بتقديم مساعدات لها قيمتها 12 مليار دولار، تسلمت منها القاهرة خمسة مليارات دولار على الأقل. وقالت الحكومة الانتقالية في مصر إنها ستتفادى فرض إجراءات تقشفية وستعمل بدلا من ذلك على تحفيز الاقتصاد بضخ أموال فيه.

وتريد حكومة الببلاوي تجنب اتخاذ إجراءات لا تحظى بالشعبية لسد العجز في الميزانية مثل زيادة الضرائب أو خفض دعم الغذاء أو الطاقة الذي يستهلك نحو خمس ميزانية الدولة.

المصدر : رويترز