توقعات بتراجع محصول تونس من الحبوب هذا الموسم بنسبة 44% عن الموسم الماضي (رويترز)
تعتزم تونس استيراد نحو 1.6 مليون طن من القمح والشعير لتلبية حاجاتها الاستهلاكية خلال العام المقبل، نتيجة تراجع محصولها من الحبوب خلال موسم 2012/2013.

ونقلت الإذاعة التونسية الرسمية عن الحبيب الجملي مساعد وزير الزراعة قوله إن محصول البلاد من الحبوب شهد نقصا كبيرا خلال الموسم الحالي 2012/2013، بسبب نقص الأمطار خاصة في مناطق إنتاج الحبوب.

وتوقع  الجملي أن يبلغ حجم محصول تونس من الحبوب خلال هذا الموسم 1.3 مليون طن، مقابل 2.27 مليون طن خلال الموسم الماضي، بنسبة تراجع تُقدر بحوالي 44%.

وقال المسؤول الزراعي التونسي إن هذا النقص المسجل ستتم تغطيته باللجوء إلى الأسواق الخارجية، من خلال استيراد كميات من الحبوب بالنقد الأجنبي، في هذا الوقت الذي تشهد فيه أسعار الحبوب ارتفاعا ملحوظا.

وتستورد تونس سنويا نحو مليون طن من القمح اللين لتغطية نقص الإنتاج الذي لا يتجاوز مائتي ألف طن، بالإضافة إلى استيراد نحو 30% من القمح الصلب، وحوالي 50% من مادة الشعير.

وتُعتبر تونس أحد أكبر مستوردي الحبوب في شمال أفريقيا، لأن حجم محاصيلها من هذه المادة الغذائية يغطي 47% فقط من إجمالي حاجاتها الاستهلاكية.

المصدر : يو بي آي