كوريا الجنوبية تعتبر السوق الرئيسية للغاز اليمني المسال (الجزيرة)
طالب اليمن كوريا الجنوبية برفع سعر غازه الطبيعي المسال وشرائه بأسعار السوق العالمية قبل نهاية العام الجاري.

وقال رئيس الوزراء اليمني محمد سالم باسندوة لسفير كوريا الجنوبية الجديد في صنعاء يونغ هولي إن اليمن خسر أرباحا محتملة تقدر بمئات الملايين من الدولارات على مدار الأعوام الماضية، بسبب تدني السعر الذي تدفعه شركة الغاز الكورية الحكومية "كوغاس"، بموجب اتفاقية طويلة الأجل مع المرفأ الوحيد لتصدير الغاز المسال في اليمن.

وتشير أحدث بيانات الجمارك الكورية الجنوبية إلى أن متوسط السعر الذي دفعته سول لشراء الغاز اليمني المسال في يوليو/تموز الماضي بلغ 317.30 دولارا للطن، مقابل 952.60 دولارا للغاز القطري و793.20 دولارا للغاز الروسي.

وتعد كوريا الجنوبية أكبر مستهلك للغاز اليمني المسال، وتمتلك شركة "كوغاس" حصة نسبتها 6% في منشأة تصدير الغاز اليمني المسال، التي تعد أكبر مشروع صناعي في البلاد، وتشرف عليها شركة توتال الفرنسية.

ووقع اليمن عام 2005  اتفاقيات لبيع الغاز المسال مدتها عشرون عاما مع "كوغاس" و"غيدياف سويس" و"توتال"، غير أن الحكومة اليمنية شكت بعد ذلك من أن هذه الاتفاقيات تبخس قيمة الغاز، وتحرم اليمن من أموال يحتاجها بشدة.

وذكرت وكالة سبأ أن السفير الكوري الجنوبي أبدى تفهمه الكامل لما طرحه رئيس الوزراء اليمني، مؤكدا أنه سيبلغ حكومة بلاده بمطالب صنعاء.

المصدر : رويترز