بحلول 2020 ستلبي الواردات 70% من إجمالي الطلب الصيني على النفط (الأوروبية)

أفادت دراسة نشرتها مؤسسة وود ماكنزي للاستشارات بأن الصين ستحتاج لإنفاق 500 مليار دولار سنويا على واردات النفط الخام بحلول عام 2020، إذ من المرجح أن تتجاوز بكين الولايات المتحدة لتصبح أكبر مستورد للنفط في 2017.

وتوقعت الدراسة ارتفاع إجمالي واردات الصين إلى 9.2 ملايين برميل يوميا بحلول 2020 من 2.5 مليون برميل يوميا في 2005.

كما توقعت هبوط واردات الولايات المتحدة من 10.1 ملايين برميل يوميا إلى 6.8 ملايين برميل.

وأوضح رئيس قسم الأسواق العالمية في وود ماكنزي، وليام دربين أنه "بحلول 2020 ستلبي الواردات 70% من إجمالي الطلب الصيني على النفط، ومن ناحية أخرى ستنخفض احتياجات الولايات المتحدة من الواردات".

وقال إن هذا الاتجاه يعني أن كثيرا من المصدرين التقليديين للولايات المتحدة من منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك" سيضطرون لتحويل اهتمامهم إلى الصين.

وارتفع إنتاج الولايات المتحدة من النفط هذا العام بنسبة 14% إلى 7.4 ملايين برميل يوميا. وتتوقع إدارة معلومات الطاقة التابعة لوزارة الطاقة زيادة أخرى بنسبة 11.45% في 2014 ليصل الإنتاج إلى 8.24 ملايين برميل وهو أعلى مستوى منذ 1987.

وقد أدى ارتفاع الإنتاج المحلي من النفط إلى خفض اعتماد الولايات المتحدة على واردات النفط. وفي 2014 تتوقع الإدارة هبوط الواردات إلى 6.69 ملايين برميل يوميا لتسجل أدنى مستوى منذ 1993.

المصدر : وكالات