الاحتيال الإلكتروني شمل بنوكا في الولايات المتحدة والهند وألمانيا (الأوروبية)
قال مصدران مطلعان إن بنك رأس الخيمة الوطني في دولة الإمارات العربية المتحدة (راك بنك) عين بيتر أنغلاند -المصرفي الكبير السابق في مجموعة سيايامبي المالية الماليزية- رئيسا تنفيذيا جديدا للبنك.

وقال أحد المصدرين -مشترطا عدم نشر اسمه لأن القرار لم يعلن رسميا بعد- إن أنغلاند الذي ترأس الخدمات المالية للأفراد لدى سيايامبي سيتولى مهام منصبه الجديد ببنك رأس الخيمة من أول سبتمبر/أيلول.

وكان البنك الإماراتي أحد بنكين تعرضا لاحتيال عالمي ضخم في بطاقات مصرفية في مايو/أيار، عندما جرت سرقة نحو 45 مليون دولار منه ومن بنك مسقط العماني.

ويحل أنغلاند محل غراهام هانيبيل الذي سيصبح مديرا غير تنفيذي للبنك بعد تقاعده في يوليو/تموز، حسبما ذكرت مصادر في أبريل/نيسان الماضي.

 وكانت عملية الاحتيال الإلكتروني التي تعرض لها مصرف رأس الخيمة قد وقعت باستعمال بطاقات صرف آلي مسبقة الدفع، وشملت بنوكاً في الولايات المتحدة الأميركية والهند وألمانيا، التي ألقت أجهزتها الأمنية القبض على شخصين هولنديين اشتبهت في ضلوعهما في السرقة الإلكترونية.

المصدر : رويترز