الجزائر كشفت أن 60.94% من تجارتها الخارجية في النصف الأول من العام الجاري تمت مع الاتحاد الأوروبي (رويترز)
صنفت الجزائر الاتحاد الأوروبي أول شريك تجاري لها بعد أن بلغ حجم مبادلاتها التجارية معه 39.16 مليار دولار أميركي في النصف الأول من العام الجاري.
 
وذكر بيان صادر عن المركز الوطني للإعلام والإحصاء التابع للجمارك الجزائرية أن من بين 64.25 مليار دولار تمثل إجمالي المبادلات التجارية للبلاد في النصف الأول من العام الجاري، جاءت مبادلات بقيمة 39.16 مليار دولار مع الاتحاد الأوروبي.
 
وقال بيان المركز "إن الرقم الأخير أظهر أن 60.94% من جملة التجارة الخارجية الجزائرية في النصف الأول من 2013 تمت مع الاتحاد الأوروبي، وهو ما يعني أن الاتحاد أصبح هو الشريك الأول للجزائر تجاريا".

وبلغت قيمة واردات الجزائر من الاتحاد الأوروبي 14.98 مليار دولار في الأشهر الستة الأولى من العام الحالي، وهو ما يمثل 52.8% من إجمالي الواردات الجزائرية بارتفاع بلغت نسبته 22.8% مقارنة بهذه الفترة من العام 2012.

وبلغت قيمة الصادرات الجزائرية إلى الاتحاد في الفترة نفسها 24.17 مليار دولار أي 67.33% من إجمالي الصادرات بارتفاع نسبته 17% مقابل العام الماضي.

واردات وصادرات
وصُنفت إسبانيا أول زبون للجزائر بواردات قيمتها 5.39 مليارات دولار، تليها إيطاليا بـ5.13 مليارات دولار، ثم بريطانيا 4.51 مليارات دولار، ففرنسا بـ3.66 مليارات دولار، وهولندا 2.71 مليار دولار.

وتصدرت فرنسا المركز الأول كأول سوق للجزائر بصادرات بلغت 3.33 مليارات دولار، تليها الصين بـ3.31 مليارات دولار، ثم إسبانيا بـ2.72 مليار دولار، فإيطاليا بـ2.51 مليار دولار، ثم ألمانيا بـ1.34 مليار دولار.

وصُنّفت تركيا ثامن مستورد من الجزائر بقيمة 1.8 مليار دولار وسادس مصدر بـ1.1 مليار دولار في النصف الأول من العام الجاري.

وارتفعت قيمة مبادلات الجزائر التجارية مع دول المغرب العربي بنسبة 58.45% في الأشهر الستة الأولى من 2013 وبلغت قيمتها 1.92 مليار دولار مقابل 1.21 مليار دولار في الفترة نفسها من العام الماضي.

كما ارتفعت أيضا مبادلات الجزائر مع المنطقة العربية خارج المنطقة المغاربية بنسبة 32.64% في النصف الأول من هذا العام، وبلغت قيمتها 1.59 مليار دولار مقابل 1.2 مليار دولار في الفترة نفسها من 2012.

وصُنّفت تونس في المركز الـ12، والمغرب في المركز الـ15 ضمن أهم المتعاملين التجاريين الـ15 في العالم مع الجزائر، بواقع 813 مليون دولار مع تونس و521 مليون دولار مع المغرب.

وبلغت قيمة الفائض التجاري الجزائري في النصف الأول من العام الجاري 7.56 مليارات دولار، بإجمالي صادرات بلغت قيمتها 35.90 مليار دولار، مقابل 28.35 مليار دولار واردات.

المصدر : يو بي آي