عزا محللون هبوط الصادرات الألمانية إلى ضعف الطلب بمنطقة اليورو وفي آسيا (الأوروبية)

سجلت صادرات ألمانيا تراجعا مفاجئا في مايو/أيار وسط هبوط حاد في الطلب بمنطقة اليورو التي يضربها الركود.

وقال مكتب الإحصاء الألماني إن صادرات البلاد تراجعت بنسبة 2.4% في مايو/أيار بالمقارنة بالشهر السابق، لتنهي ارتفاعا استمر شهرين متتاليين.

وهبطت الصادرات الموجهة إلى دول منطقة اليورو بنسبة 9.6% لتقود الصادرات نحو الانخفاض. وانخفضت الصادرات إلى الدول غير الأوروبية التي تشمل أكبر اقتصادين في العالم، الولايات المتحدة والصين، بنسبة 1.6%.

وعزا محللون هبوط الصادرات إلى ضعف الطلب بمنطقة اليورو وفي آسيا.

وقال كريستيان شولتز في بنك بيرينبيرغ في برلين إن الطلب في الولايات المتحدة ينمو باستمرار، وإن الدولار يزداد قوة مما يجعل هناك فرصة أكبر لنمو الصادرات الألمانية في النصف الثاني من العام.

وسجلت ألمانيا -قاطرة الاقتصاد الأوروبي- فائضا تجاريا قدره 14.1 مليار يورو (18 مليار دولار) في مايو/أيار هبوطا من 17.5 مليار يورو في أبريل/نيسان.

المصدر : وكالات