الطاقة شكلت الحصة الكبرى من الصادرات الروسية (الأوروبية)

تمكنت روسيا من رفع حجم مبادلاتها التجارية خلال النصف الأول من العام الجاري لتصل قيمتها الإجمالية إلى 413.4 مليار دولار.

وأوضح  البنك المركزي الروسي أن حجم التجارة الخارجية الروسية زاد في الشهور الستة الأولى من عام 2013 بالمقارنة مع 406.8 مليارات دولار في الفترة نفسها من العام الماضي.

وأشار إلى أن الصادرات الروسية وصلت إلى 252.5 مليار دولار في النصف الأول من العام  بانخفاض نسبته 3.8% عن الفترة ذاتها من السنة الماضية، بينما ارتفع حجم استيراد البضائع إلى روسيا، فبلغت 160.9 مليار دولار أي بزيادة نسبتها 4.4%.

أما فائض ميزان التجارة الخارجية الروسية فبلغ 91.6 مليار دولار في النصف الأول من العام الحالي، مقابل 108.3 مليارات دولار في النصف الأول من العام الماضي.

وشكلت الطاقة والوقود، كالعادة وبفضل بقاء أسعارها عالية في الأسواق العالمية، الحصة الأكبر من الصادرات الروسية وبالتحديد 72%.

أما الواردات الروسية فشكل أساسها استيراد الآليات، والماكينات، والأجهزة بنسبة 47.8%، والمواد الكيمياوية بنسبة 16%، والمواد الغذائية بنسبة 13.6%.

المصدر : يو بي آي