قطاع صناعة الملابس البنغالي يعمل فيه نحو أربعة ملايين شخص (الأوروبية-أرشيف)

كشف مكتب تنمية الصادرات في بنغلاديش عن ارتفاع صادرات البلاد بنسبة 15.43% الشهر الماضي عنها قبل عام، لتصل إلى 2.54 مليار دولار بفضل مبيعات قوية للملابس.

وبلغت صادرات الملابس البنغالية 19.3 مليار دولار في الـ11 شهرا المنتهية في مايو/أيار الماضي بزيادة نحو 12% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق.

وتأتي الزيادة الكبيرة في مبيعات الملابس البنغالية وسط ضغوط حكومية لإجراء إصلاحات في الصناعة إثر انهيار مجمع مصانع رانا بلازا في أبريل/نيسان الماضي الذي أودى بحياة 1129 شخصا وما تبعه من احتجاجات وإضرابات عن العمل. وكان تسبب اشتعال النيران بمصنع آخر العام الماضي في مقتل 112 شخصا.

وضغطت تلك الحوادث على الحكومة ومسؤولي الصناعة والشركات العالمية التي تستخدم المصانع لإجراء إصلاحات في القطاع الذي يعمل به نحو أربعة ملايين شخص ويدر 80% من عائدات التصدير لبنغلاديش.

وبلغ إجمالي الصادرات البنغالية في الـ11 شهرا الأولى من السنة المالية لبنغلاديش من يوليو/تموز إلى نهاية مايو/أيار 24.32 مليار دولار مقارنة مع 21.97 مليار دولار في الفترة المماثلة من العام السابق.

وشهدت الصادرات الشهرية هبوطا على أساس سنوي في الفترة من مارس/آذار إلى يونيو/حزيران، حيث أثر التباطؤ الاقتصادي العالمي على الطلب، لكن الصادرات ارتفعت بعد ذلك وزادت 10% من يوليو/تموز2012 إلى مايو/أيار 2013.

وساهمت إعفاءات جمركية من دول غربية والأجور المنخفضة في جعل بنغلاديش ثاني أكبر بلد مصدر للملابس في العالم بعد الصين وتتجه 60% من صادرات البلاد من الملابس إلى أوروبا و23% إلى الولايات المتحدة.

ومؤخرا هدد الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة بإجراءات عقابية للضغط على داكا لتحسين معايير السلامة بعد الانهيار الذي حدث قبل شهرين للمصنع الذي بني بالمخالفة للقانون.

المصدر : رويترز