مظاهرات عمالية في باريس ضد سياسة خفض العمالة بالشركات (الأوروبية)

ارتفع معدل البطالة في فرنسا إلى 10.8% في الربع الأول من 2013، وهو الأعلى منذ 1998.

وطبقا للمعهد الوطني للإحصاء زاد معدل البطالة في الربع الأول بنسبة 0.3% مقارنة مع الربع الأخير من العام الماضي.

وقد انحدر الاقتصاد الفرنسي إلى الركود في الربع الأول من العام الحالي، وانكمش الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 0.2%، وزاد عدد الباحثين عن عمل في أبريل/نيسان للشهر الـ24 على التوالي.

وتوقعت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية وصول معدل البطالة إلى 10.7% هذا العام وإلى 11.15 في العام القادم.

يشار إلى أن الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند وعد الفرنسيين بأن يعكس اتجاه الارتفاع المستمر في البطالة بحلول نهاية العام الحالي، لكن الاقتصاديين يشككون في ذلك ويقول بعضهم إن البطالة لم تصل بعد إلى الذروة، وإنها قد تصل إلى أعلى مستوياتها العام القادم.

يذكر أن البطالة بفرنسا في ارتفاع مستمر منذ منتصف 2011، وهناك خشية من أن يسوء الوضع بصورة أكبر بسبب حالة الركود التي يعاني منها الاقتصاد الفرنسي.

المصدر : وكالات