العقود الآجلة للذهب في بورصة كومكس الأميركية ارتفعت إلى 1411.9 دولارا للأوقية (الأوروبية)

قفز سعر الذهب بنحو 2% في ختام تعاملات أمس الاثنين ليسجل أعلى مستوى له في أكثر من أسبوعين مدعوما بهبوط الدولار وبيانات ضعيفة لقطاع الصناعات التحويلية في الولايات المتحدة صاحبة أكبر اقتصاد بالعالم.

وارتفع سعر المعدن النفيس بعد بيانات أظهرت انكماش قطاع الصناعات التحويلية الأميركي في مايو/ أيار للمرة الأولى في ستة أشهر.

وتمكن الذهب وغيره من السلع الأولية المقومة بالدولار من تحقيق مكاسب أمس وذلك بعد هبوط مؤشر الدولار بنحو 1% مقابل ست عملات رئيسية.

وزاد سعر الذهب في السوق الفورية بنسبة 1.8% إلى 1410.59 دولارات للأوقية (الأونصة) أمس، وكان سعر هذا المعدن قد سجل في وقت سابق من الجلسة 1416.11 دولارا وهو أعلى مستوياته منذ 15 مايو/ أيار الماضي.

وارتفعت العقود الآجلة للذهب في بورصة كومكس الأميركية بـ18.9 دولارا إلى 1411.9 دولارا للأوقية عند التسوية في ختام تعاملات الاثنين.

من جهته قفز سعر معدن الفضة في السوق الفورية بنسبة 2.4% ليصل إلى 22.74 دولارا للأوقية.

كما ارتفع معدن البلاتين بشدة بسبب قلق بشأن الإمدادات بعد أنباء عن إطلاق نار في منجم تابع لشركة لونمين في جنوب أفريقيا.

وقفز البلاتين بنسبة 2.6% ليصل إلى 1493.74 دولارا للأوقية.

وفي ختام تعاملات أمس تراجع الدولار الأميركي مقابل الين الياباني إلى أقل من 100 ين للدولار الواحد حيث ختم تعاملات أمس في سوق نيويورك عند مستوى 99.48 ينا.

وتأتي هذه النتائج بعد تراجع مؤشر معهد إدارة الإمداد الأميركي لقياس أداء قطاع التصنيع خلال مايو/ أيار الماضي إلى 49 نقطة وهو أقل مستوى له منذ يونيو/ حزيران 2009  مقابل 50.7 نقطة خلال أبريل/ نيسان الماضي.

يشار إلى أن مستوى 50 نقطة يفصل بين النمو والانكماش لقطاع التصنيع. وكانت توقعات المحللين تشير إلى تسجيل مستوى 51 نقطة.

المصدر : وكالات