مبنى منهار ببنغلاديش كان يضم مشاغل للألبسة أودى بحياة المئات في أبريل/نيسان الماضي (رويترز-أرشيف)

قررت الولايات المتحدة تعليق المزايا التجارية الممنوحة لبنغلاديش حتى تحقق داكا تقدماً نحو ضمان سلامة العمال.

وجاء القرار الأميركي بعد وفاة أكثر من 1200 شخص في كارثتين في صناعة الملابس خلال العام.

وسيؤدي القرار إلى زيادة الرسوم الجمركية على عدد من صادرات بنغلاديش للولايات المتحدة كالتبغ ومنتجات البلاستيك.

لكنه لن يؤثر بشكل مباشر على صناعة الملابس (أهم صادرات البلاد) وذلك لأنها غير مؤهلة لتخفيضات الرسوم الجمركية بمقتضى برنامج المزايا التجارية الذي يستهدف مساعدة الدول الأكثر فقرا، والذي يتم العمل به منذ عام 1976.

وأوضح الممثل التجاري الأميركي أن بلاده ليس لديها أي خطط لتقييد واردات الملابس من بنغلاديش لوضع ضغوط إضافية على البلد الآسيوي الفقير بهدف تحسين شروط السلامة للعمال.

وأبلغ مايك فرومان الصحفيين أنه يأمل بأن تعليق المزايا التجارية الأميركية لعدد من السلع غير المنسوجات سيكون كافيا لتشجيع داكا على إجراء الإصلاحات المطلوبة.

المصدر : وكالات