اتفاق نفطي لشيفرون مع كردستان العراق
آخر تحديث: 2013/6/17 الساعة 18:12 (مكة المكرمة) الموافق 1434/8/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/6/17 الساعة 18:12 (مكة المكرمة) الموافق 1434/8/9 هـ

اتفاق نفطي لشيفرون مع كردستان العراق

شيفرون وقعت اليوم ثالث صفقاتها النفطية مع كردستان العراق رغم معارضة بغداد (رويترز-أرشيف)
وقع عملاق النفط الأميركي شيفرون اليوم اتفاقية أخرى للتنقيب عن النفط مع سلطات إقليم كردستان العراق، لتضاف لعدد من الاتفاقيات التي وقعها الأكراد مع شركات نفط أجنبية وأثارت غضب الحكومة المركزية في بغداد.
 
وتقضي الاتفاقية بالتنقيب عن النفط في حقل قره داغ الواقع جنوب إقليم كردستان، وتعد الاتفاقية الثالثة التي توقعها شيفرون مع سلطات الإقليم الذي يتمتع بحكم ذاتي، والتي وقعت في الأشهر الماضية عدة عقود مع شركات نفط دولية للنهوض بمجال التنقيب والإنتاج النفطيين.

وقد أدانت الحكومة المركزية في بغداد في السابق توقيع مثل هذه الاتفاقيات ووصفتها بغير القانونية لأنها لم تنل الموافقة المسبقة من وزارة النفط العراقية، وقد حرمت بغداد العام الماضي شيفرون من نيل صفقات نفطية في مناطق عراقية أخرى بسبب تعاقدها مع سلطات إقليم كردستان.
 
وأوضح بيان أصدرته شيفرون من مدينة أربيل عاصمة كردستان العراق أنها ستحوز على بعض الحصص في امتياز قره داغ وستقوم بالتنقيب في الحقل ضمن اتفاق شراكة مع حكومة الإقليم، ويقع الحقل جنوب شرق أربيل، ويمتد على مساحة 860 كيلومترا مربعا، حسب نص البيان.

صفقتان سابقتان
وكانت شيفرون قد فازت بصفقة التنقيب التي وقع عليها اليوم في يناير/كانون الثاني الماضي بعد صفقتين مماثلتين حازت عليهما في يوليو/تموز 2012.
 
ويعد الخلاف حول عقود النفط المبرمة مع الشركات النفطية من النقاط التي توتر العلاقة بين بغداد وأربيل، ويرى دبلوماسيون ومحللون أن عدم حل هذا الخلاف يعد من بين أكبر المخاطر التي تهدد استقرار العراق على المدى البعيد.
المصدر : الفرنسية

التعليقات