نتيجة فقد الوظائف انتشر الفقر والعوز بسوريا (الجزيرة-أرشيف)

كشف تقرير صادر عن مركز دراسات سوري مستقل أن عدد العاطلين عن العمل في البلاد اقترب من ثلاثة ملايين عاطل بنهاية الربع الأول من العام الحالي.

وذكر التقرير الصادر عن "المركز السوري لبحوث السياسات" اليوم السبت أن عدد العاطلين عن العمل في سوريا ارتفع مع نهاية مارس/آذار الماضي إلى 2.965 مليون شخص.

وأشار التقرير إلى أن الرقم ارتفع عن نهاية العام الماضي بنحو 300 ألف شخص حيث بلغ عدد العاطلين عن العمل في سوريا في نهاية ديسمبر/كانون الأول نحو 2.653 مليون شخص.

ويعزى تراجع العمل بسوريا إلى الأزمة التي تمر بها البلاد منذ أكثر من سنتين وتطورات احتراب داخلي خلف أكثر من 93 ألف قتيل حسب تقديرات الأمم المتحدة,.

وأدت الأوضاع الصعبة التي تمر بها سوريا إلى انهيار قطاعات السياحة والنفط والصناعة والزراعة وبقية القطاعات الاقتصادية بالبلاد.

وفي أبريل/نيسان الماضي اعتبر وزير الاقتصاد والتجارة السوري محمد ظافر محبك أن بلاده تتعرض لحرب اقتصادية ممنهجة أدت إلى تدمير مفاصل الصناعة والإنتاج الأساسية في البلاد.

المصدر : الألمانية