مخزون القمح بمصر يكفي حتى نوفمبر
آخر تحديث: 2013/6/12 الساعة 19:18 (مكة المكرمة) الموافق 1434/8/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/6/12 الساعة 19:18 (مكة المكرمة) الموافق 1434/8/4 هـ

مخزون القمح بمصر يكفي حتى نوفمبر

مصر تسعى لتطوير قدراتها لزيادة إنتاج القمح والوصول إلى مستوى الاكتفاء (الأوروبية-أرشيف)

كشف مجلس الوزراء المصري أن إجمالي المخزون الحالي للبلاد من القمح -سلعة الطعام الرئيسية- يكفي حتى منتصف نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

وأوضح بيان صدر عن المجلس اليوم أن إجمالي المخزون الحالي من القمح المحلي والمستورد يبلغ 3.915 ملايين طن، وهو ما يكفي لمدة 158 يوما.

وكان وزير التموين المصري باسم عودة قد قال في مقابلة تلفزيونية الاثنين الماضي إن مخزون مصر من القمح يكفي لتلبية احتياجاتها حتى الأول من ديسمبر/كانون الأول المقبل.

تجدر الإشارة إلى أن موسم حصاد القمح في مصر ينتهي رسميا في 15 يونيو/حزيران.

وأوضح بيان الحكومة كذلك أن إجمالي مخزونات زيت الطعام المدعم شاملا الكميات المتعاقد عليها بلغ 118 ألف طن، بما يكفي حتى منتصف يوليو/تموز المقبل.

وتسعى مصر -أكبر بلد مستورد للقمح في العالم- لتطوير قدراتها وزيادة إنتاج محصولها من القمح لتصل إلى الاكتفاء.

وتشير معطيات رسمية إلى إمكانية حصد محصول قياسي هذا العام، وهو ما سيحد من الاعتماد على شراء الحبوب من الخارج في وقت تواجه فيه البلاد أزمة في العملة الصعبة.

وتأمل الحكومة هذا العام في جني ما بين تسعة ملايين و9.5 ملايين طن من القمح المحلي، نصفها ستشتريه الدولة لإنتاج الخبز المدعم.

وكانت الهيئة المصرية العامة للسلع التموينية قالت في 30 مايو/أيار إن مخزونات القمح لديها تكفي لخمسة أشهر على الأقل، وتوقعت توافر إمدادات شهرين إضافيين في نهاية موسم الحصاد المحلي.

وقالت الهيئة إنها جمعت 3.2 ملايين طن من القمح المحلي حتى 29 مايو/أيار الماضي.

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية:

التعليقات