الرئيس التنفيذي لغاز بروم الروسية (يسار) الذي سحبت شركته عرضا لشراء شركة غاز يونانية (الأوروبية-أرشيف)

تعرضت خطة اليونان لخضخضة شركة محلية للغاز لانتكاسة بعد سحب عملاق الغاز الروسي غازبروم عرضه للاستحواذ على شركة دي إي بي آي، حسب ما ذكره مسؤول حكومي يوناني، وقد أدى هذا الخبر لتراجع المؤشر الرئيس لبورصة أثينا اليوم بقرابة 5%.

ورغم انتهاء آجل التقدم بعروض لشراء شركة الغاز اليونانية اليوم، لم تستقطب الأخيرة أي عرض من المستثمرين الأجانب، في حين تقدمت شركة سوكار الأذربيجانية بعرض لشراء شركة غاز أخرى اسمها ديسفا، حسب ما صرح به وزير التنمية اليوناني أسيماكيس باباجورجيو.

وكانت اليونان قد وضعت خطة للخصخصة ضمن جهودها لتوفير موارد مالية للخروج من أزمتها، وتعد الخطة أحد مكونات برنامج الإصلاحات التي عرضتها أثينا على الدائنين مقابل الحصول على حزمة أموال الإنقاذ.

تسريح موظفين
من جانب آخر، دعا الدائنون الدوليون لليونان اليوم للقيام بتسريح فوري لآلاف العاملين بالقطاع الحكومي أثناء لقائهم بمسؤولين حكوميين في أول اجتماع بين الجانبين منذ اعتراف صندوق النقد الدولي بوقوع أخطاء كبيرة في التعامل مع خطة إنقاذ أثينا.

وذكرت صحيفة كاثيميريني اليونانية أن رؤساء المفوضية الأوروبية والبنك المركزي الأوروبي وصندوق النقد الدولي يصرون على أن تفصل اليونان نحو 4000 عامل بالقطاع الحكومي بنهاية العام الجاري، غير أن أثينا متشبثة بطلب مهلة إضافية من الدائنين قبل اتخاذ قرار بشأن العمالة التي ستسرح، في وقت تقوم فيه السلطات اليونانية بعمليات دمج وإغلاق هيئات عامة.

المصدر : وكالات