باسيل يحدد المناطق البحرية اللبنانية التي اكتشف بها كميات من الغاز الطبيعي (رويترز)

أعلن وزير طاقة لبنان جبران باسيل اكتشاف ثلاثين تريليون قدم مكعبة من الغاز في 10% من المياه اللبنانية، بعد الانتهاء من مسح نحو 70% من إجمالي مساحة المياه البحرية اللبنانية البالغة نحو 22 ألف كيلومتر مربع.

وتقوم بعمليات المسح -بطلب من الحكومة- شركة سبكتروم البريطانية باستخدام تقنية المسح الثلاثي الأبعاد.

وكان لبنان أطلق في مايو/أيار الماضي المرحلة الأولى من تقديم العروض لشركات الطاقة العالمية لبدء التنقيب عن النفط والغاز، والتي تأهلت لها 46 شركة.

وتوقع وزير الطاقة أن يبدأ لبنان ضخ الغاز ابتداء من عام 2020، مشيرا إلى أن الكميات المكتشفة تعد كبيرة وذات مستوى تجاري مجد إذا ما قيست بقيمتها المالية الحالية.

من جهته أعرب مدير قسم الجيولوجيا في سبكتروم، نيل هودغسون، عن اعتقاده بأن منطقة واحدة بالمياه جهة جنوب لبنان تبلغ مساحتها ثلاثة آلاف كيلومتر مربع يعتقد بأنها تحتوي على ما بين 17 وخمسين تريليون قدم مكعبة من الغاز، وقد تصل إلى ثمانين تريليونا بالمناطق العميقة.

وأضاف أنه في حال اكتشاف نفس الكميات بالمنطقة الشمالية، يرجح أن تضاف كمية ما بين عشرين وثلاثين تريليون قدم مكعبة زيادة من الغاز.

وردا على سؤال عن الموعد المتوقع لبدء الحفر بالآبار البحرية بعد استكمال المسح الحالي، قال الوزير للصحفيين إن الموعد الأول هو أكتوبر/تشرين الأول المقبل من أجل فض عروض المناقصة، والموعد الثاني بفبراير/شباط 2014 لتوقيع العقود، وبعدها يتم الانتقال لمرحلة الاستكشاف النهائية.

المصدر : رويترز