الزياني: انتعاش التجارة البينية الخليجية مؤشر على نجاح الاتحاد الجمركي والسوق المشتركة (الأوروبية)

كشف الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف الزياني عن ارتفاع كبير في حجم التجارة البينية بين دول الخليج تجاوزت نسبته 500% خلال سبع سنوات.

واعتبر أن هذا يعد مؤشرا جليا على نجاح الاتحاد الجمركي والسوق الخليجية المشتركة.

وأوضح الزياني أن حجم التجارة البينية الخليجية انتقل من 15 مليار دولار في عام 2006 إلى أكثر من مائة مليار دولار في العام الماضي.

وعلى هامش الاجتماع الـ95 للجنة التعاون المالي والاقتصادي بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية الذي عقد في المنامة أمس، شدد الزياني على ضرورة التزام الدول الأعضاء بالجدول الزمني لاستكمال الاتحاد الجمركي الخليجي، والوصول به إلى الصيغة النهائية في منتصف العام المقبل، لافتا إلى سعي مديري عموم الجمارك في دول الخليج لإزاحة كافة المعوقات إن وجدت أمام الاتحاد الجمركي الخليجي.

وفيما يخص مشروع إنشاء الهيئة القضائية الاقتصادية المعنية بتسوية الدعاوى الاقتصادية في نطاق مجلس التعاون، أوضح الزياني أن المشروع مازال قيد الدراسة، وستتم مناقشة المزيد من الرؤى  حوله في وقت قريب. وأشار إلى أن القرار إزاءه سيكون على الأرجح خلال القمة الخليجية القادمة.

وكان الاجتماع الخليجي قد ناقش ضمن جدول أعماله آخر التطورات الخاصة بلجنة الاتحاد الجمركي وهيئة الاتحاد الجمركي، خاصة فيما يتعلق بالأعمال التي تقوم بها لجنة الاتحاد الجمركي ومدى تداخلها مع مهام الهيئة، والآثار المترتبة على قيام الاتحاد الجمركي العربي على الوضع النهائي للاتحاد الجمركي لدول مجلس التعاون.

كما بحث المجتمعون موضوع السوق الخليجية المشتركة، ومدى إصدار الدول الأعضاء للأدوات التشريعية اللازمة في هذا الشأن، والتطورات الخاصة بالاتحاد النقدي، والمفاوضات التجارية بين المجلس والدول والتجمعات الاقتصادية الأخرى، وما انتهت إليه دراسة الجدوى الاقتصادية للمفاوضات.

المصدر : القطرية,الجزيرة