بلغ إجمالي إنتاج العراق من النفط 3.1 ملايين برميل يوميا في أبريل/نيسان (رويترز)

قال مسؤول بارز بوزارة النفط العراقية إن بلده يعتزم رفع سقف تكرير النفط الخام إلى 1.5 مليون برميل يوميا في غضون الأعوام الأربعة القادمة بعد الاستعانة  بشركات أجنبية للاستثمار في أربع مصاف جديدة.

وقال فياض حسن النعمة وكيل الوزارة لشؤون التصفية للصحفيين إن الطاقات الإنتاجية لمصافي التكرير تبلغ حاليا ستمائة ألف برميل يوميا، ويجرى حاليا إضافة وحدات جديدة لتحسين البنزين والمنتجات الأخرى، ومن المنتظر أن تقفز إلى 1.5 مليون برميل في غضون السنوات الأربع المقبلة بعد استثمار أربع مصاف جديدة بالناصرية وكربلاء والعمارة وكركوك بطاقة إجمالية تبلغ 750 ألف برميل يوميا.

وأضاف أن خطوات مشروع مصفاة التكرير الجديدة في كربلاء بطاقة 150 ألف برميل يوميا سجلت تقدما بعد أن تم التعاقد مع شركة تكنيب الإيطالية لإدارة المشروع، بينما تجري مفاوضات مع شركة عالمية لبنائه. ومن المتوقع  التوصل إلى اتفاق معها بنهاية العام الجاري حيث يأمل الانتهاء من بناء المصفاة خلال الثلاث أو الأربع سنوات المقبلة.

وأوضح النعمة أن المفاوضات تجري بشأن المصافي الأخرى بالناصرية وكركوك والعمارة مع شركات أجنبية.

وأكد أن العراق يخطط لأن يكون خلال سنوات قليلة جدا مكتفيا ذاتيا من المنتجات النفطية، وسيعمل على تصدير الفائض للأسواق الخارجية بأوروبا وجنوب آسيا بعد تحسين نوعية المنتجات.

وكان وزير النفط عبد الكريم لعيبي ذكر نهاية الشهر الماضي أن صادرات النفط في أبريل/نيسان بلغت 2.6 مليون برميل يوميا.

وبلغت صادرات النفط العراقي 2.417 مليون برميل يوميا في مارس/آذار.

وقال لعيبي إن هدف تصدير 2.9 مليون يوميا قابل للتحقيق في حالة استئناف الإنتاج من المنطقة الشمالية. وأكد أن المفاوضات مستمرة بهذا الصدد مع إقليم كردستان العراق.

كما ذكر الوزير أن إجمالي الإنتاج بلغ 3.1 ملايين برميل يوميا في أبريل/نيسان مضيفا أن بغداد ستلتزم بأهداف التصدير للعام الجاري وهي 3.4 ملايين.

المصدر : وكالات