الارتفاع القياسي لمخزونات أميركا من الخام دفع أسعار النفط للهبوط بشدة اليوم (رويترز-أرشيف)

فاقت خسائر العقود الآجلة لمزيج خام برنت القياسي والخام الأميركي الخفيف الأربعاء ثلاثة دولارات للبرميل متأثرة ببلوغ مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة أعلى مستوى لها على الإطلاق، حيث قالت معلومات الطاقة الأميركية في تقرير لها إن هذه المخزونات قفزت بنحو 6.7 مليون برميل ليصل المجموع إلى 395.28 مليون برميل في الأسبوع الذي انتهى في 26 أبريل/نيسان الماضي.

وهبط خام برنت تسليم يونيو/حزيران بنحو 3.08 دولارات ليستقر عند 99.29 دولارا للبرميل في الساعة الثانية و44 دقيقة بتوقيت غرينتش، في حين تراجع الخام الأميركي تسليم يونيو/حزيران بنحو 2.79 دولارات ليبلغ سعره 90.57 دولارا للبرميل.

وأشارت بيانات إدارة معلومات الطاقة الأميركية إلى أن مخزونات الخام زادت الشهر الماضي بنسبة 5.2% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، وقد كان توقعات المحللين تشير إلى أن حجم الزيادة سيصل إلى 1.4 مليون برميل، في حين أنها بلغت فعليا 6.7 ملايين برميل، لتحقق أكبر مستوى لها منذ بدء تسجيل بيانات الإدارة في العام 1982، وقد سجل الرقم القياسي السابق في 1990 حين بلغت المخزونات 391.9 مليون برميل.

الطفرة في مخزونات الخام الأميركي تأتي في ظل استمرار النمو المطرد للإنتاج النفطي في أميركا نتيجة زيادة استغلال مكامن للنفط والغاز الصخريين

طفرة بالإنتاج
وتأتي هذه الطفرة في مخزونات الخام الأميركي في ظل استمرار النمو المطرد للإنتاج النفطي في الولايات المتحدة نتيجة زيادة استغلال مكامن للنفط والغاز الصخريين، فقد ناهز الإنتاج في الأسبوع الأخير من الشهر الماضي 7.3 ملايين برميل يوميا أي بزيادة 19.4% على أساس سنوي.

في المقابل تراجع استهلاك السوق الأميركية للنفط في الشهر الماضي بنسبة 2.7% على أساس سنوي ليستقر عند 18.3 مليون برميل يوميا. وحسب البيانات نفسها ارتفعت واردات الولايات المتحدة من النفط الخام 602 ألف برميل يوميا بحجم إجمالي في حدود 8.12 ملايين برميل يوميا.

وتقلصت مخزونات البنزين في الأسبوع الماضي بنحو 1.86 مليون برميل، وارتفعت مخزونات المشتقات -التي تشمل الديزل وزيت التدفئة- 474 ألف برميل يوميا مقارنة مع توقعات بزيادة قدرها 300 ألف برميل.

المصدر : وكالات