زاد إنتاج الطاقة الشمسية بالصين بنسبة 75% خلال العام الماضي (الأوروبية)

أفاد تقرير للجنة المناخ الأسترالية أن الصين تتصدر دول العالم في التوسع في استثمارات مشروعات الطاقة المتجددة للوفاء بالتزاماتها الدولية من أجل مكافحة ظاهرة التغير المناخي.

وقالت اللجنة في تقريرها إن الصين خفضت اعتمادها على الوقود الكربوني بمعدلات فاقت التوقعات، في الوقت الذي خفضت فيه وتيرة نمو الطلب على الكهرباء بمقدار النصف تقريبا.

وأشار التقرير إلى أن معدل نمو استهلاك الوقود الكربوني في الصين بدأ يتراجع بعد سنوات عديدة من الارتفاع.  

وأوضح أن أكبر اقتصادين (الولايات المتحدة والصين) يسيران على طريق الوفاء بالتزاماتهما الدولية  بشأن تغير المناخ, وأن الأخيرة بدأت تتصدر مسيرة العالم في استخدام الطاقة المتجددة حيث اتخذت خطوات طموحة من أجل إضافة مصادر الطاقة المتجددة إلى مزيج الطاقة لديها.

ووفقا للأرقام المتاحة فإن إنتاج الكهرباء من الرياح بالصين تضاعف خمسين مرة تقريبا خلال الفترة من 2005 إلى 2012. كما زادت كمية الكهرباء المولدة من طاقة الرياح خلال 2012 بنسبة 36% عن 2011،  وزاد إنتاج الطاقة الشمسية بنسبة 75% خلال العام الماضي.

ومن المتوقع وصول إجمالي إنتاج الطاقة الشمسية عام 2015 إلى أكثر من 21 ألف ميغاواط، بما يعادل ثلاثة أمثال الإنتاج خلال العام الماضي.

كما أشار التقرير إلى استثمار الصين لـ65.1 مليار دولار في مشروعات الطاقة المتجددة خلال العام الماضي، بزيادة  نسبتها 20% عن هذه استثمارات 2011، مضيفا أن هذه الاستثمارات هي الأكبر من نوعها على مستوى العالم وتمثل حوالي 30% من إجمالي استثمارات مجموعة الدول العشرين الكبرى في الطاقة النظيفة العام الماضي.

المصدر : الألمانية