المركزي الأوروبي قد يبحث خفض أسعار الفائدة بمقدار ربع نقطة مئوية (الفرنسية)

تراجعت الثقة في اقتصاد منطقة اليورو بدرجة أكبر من المتوقع خلال الشهر الجاري.

وقالت المفوضية الأوروبية إن مؤشرها للثقة الاقتصادية تراجع  من 90% نقطة في مارس/آذار إلى 88.6 نقطة الشهر الجاري.

ويأتي صدور أحدث مؤشرات المفوضية في إطار الاستعدادات لاجتماع  المركزي الأوروبي الخميس المقبل، والذي من المتوقع على نطاق واسع أن يبحث خفض أسعار الفائدة بمقدار ربع نقطة مئوية.

من ناحية أخرى قال الاتحاد الألماني للمصدرين وتجارة الجملة (بي جي أيه) إن من المرجح أن تفقد الصادرات قوة الدفع هذا العام وسط  تنامي المنافسة العالمية واستمرار أزمة ديون منطقة اليورو.

وقال رئيس الاتحاد أنتون بورنر "سيتباطأ التعافي الاقتصادي العالمي، ومن المرجح أن يكون أقل ديناميكية عما كان يعتقد في السابق".  وأضاف "النمو القوي بالتجارة الخارجية التي اعتدنا عليه السنوات القليلة الماضية، قد ولى الآن".

ويتوقع الاتحاد الذي يتخذ من برلين مقرا نمو الصادرات الألمانية بنسبة معقولة تبلغ 3% هذا العام لتصل قيمتها إلى 1.13 تريليون يورو (1.5 تريليون دولار) وستسجل الواردات ارتفاعا بنسبة 1% فقط.

يُشار إلى أن ألمانيا تحتل المركز الثاني بعد الصين كأكبر دولة مصدرة بالعالم.

وتعني التوقعات الضعيفة للتجارة الألمانية أن الاتحاد يتوقع أن ينمو أكبر اقتصاد بأوروبا بمعدل يتراوح بين 0.7% و0.8% هذا العام.

المصدر : الألمانية