نمو دون التوقع للاقتصاد الأميركي
آخر تحديث: 2013/4/26 الساعة 19:54 (مكة المكرمة) الموافق 1434/6/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/4/26 الساعة 19:54 (مكة المكرمة) الموافق 1434/6/16 هـ

نمو دون التوقع للاقتصاد الأميركي

إنفاق المستهلكين بأميركا دعم النمو الاقتصادي بالربع الأول من العام الجاري (الأوروبية-أرشيف)

جاءت نتائج الربع الأول من العام الجاري للاقتصاد الأميركي أقل من التوقعات، حيث نما أكبر اقتصاد بالعالم بنسبة 2.5% فقط بينما كانت التوقعات تشير إلى نمو بنسبة 3%. ومن شأن هذا النمو المتدني أن يذكي المخاوف من تأثر الاقتصاد بتخفيضات كبيرة في الإنفاق الحكومي وزيادات ضريبية.

وأعلنت وزارة التجارة الأميركية اليوم أن الناتج المحلي الإجمالي للولايات المتحدة نما بمعدل سنوي بلغ 2.5% في الربع الأول بعد أن سجل ما نسبته 0.4% في الربع الأخير من العام الماضي.

ويعكس النمو جزئيا ملء المزارعين للصوامع بعد موجة جفاف في الصيف الماضي أتلفت جزءا كبيرا من المحصول وباستبعاد المخزونات بلغ معدل النمو 1.5% فقط.

وبالرغم من أن إنفاق المستهلكين نما بقوة فإنه جاء على حساب الادخار وهي ليست علامة جيدة للنمو المستقبلي.

وحسب بيانات وزارة التجارة الأميركية فقد نما إنفاق المستهلكين في الولايات المتحدة خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الجاري بنسبة 3.2%، وهو ما يعد أكبر نمو للاستهلاك منذ نهاية 2010.

تجدر الإشارة إلى أن إنفاق المستهلكين يشكل نحو 70% من النشاط الاقتصادي الأميركي، لدى أي تغير فيه سيكون له بليغ الأثر على مسيرة الاقتصاد بالبلاد.

وبالنسبة للتوقعات المستقبلية، فيرجح العديد من الاقتصاديين أن يتراجع معدل النمو خلال الربع الثاني من العام الجاري إلى 2% فقط.

ويُعزى هذا التقدير إلى تراجع الإنفاق العام في الولايات المتحدة بعد الإجراءات التي أقرتها الإدارة الأميركية اعتبارا من الأول من مارس/آذار الماضي.

وبعد فشل الساسة الأميركيين بالكونغرس في التوصل إلى اتفاق لتقليص الدين العام الذي يتجاوز 16 تريليون دولار، فقد تقرر أن تخفض الإدارة نفقاتها بمقدار 85 مليار دولار للإنفاق الحكومي في الولايات المتحدة اعتبارا من الأول من مارس/آذار الماضي وحتى نهاية سبتمبر/أيلول المقبل وهو تاريخ نهاية العام المالي الجاري بأميركا.

ويخشى المراقبون أن يؤدي تقليص النفقات الحكومية إلى تراجع اقتصادي وارتفاع كبير في البطالة.

المصدر : وكالات

التعليقات