في العام الماضي باعت تويوتا 9.7 ملايين سيارة لتتفوق على جنرال موتورز وفولكسفاغن (الأوروبية)

تشبثت تويوتا بالمركز الأول كأكبر شركة منتجة للسيارات في العالم في الربع الأول من العام الحالي، رغم شدة التنافس مع جنرال موتورز وفولكسفاغن، ومع هبوط إنتاجها في الصين وفي اليابان ذاتها.

وقالت تويوتا إنها باعت 2.43 مليون سيارة في الربع الأول، متقدمة على جنرال موتورز التي باعت 2.36 مليون و فولكسفاغن التي باعت 2.27 مليون.

وتربعت جنرال موتورز على عرش صناعة السيارات لمدة سبع سنوات متتالية إلى أن أزاحتها تويوتا عام 2008.

وفي العام الماضي باعت تويوتا 9.7 ملايين سيارة مقارنة بـ9.29 ملايين لجنرال موتورز و9.1 ملايين لفولكس فاغن.

وواجهت تويوتا هبوطا بمبيعاتها في سوق الصين بسبب الخلافات السياسية بين الجانبين حول ملكية بعض الجزر. وتقول الشركة إن الوضع بدأ يتحسن لكن العودة إلى نمو قوي تستغرق بعض الوقت.

كما تأثرت مبيعات تويوتا باليابان ذاتها بسبب إنهاء الحكومة دعما تقدمه للسيارات صديقة البيئة، وهو الدعم الذي ساعد في زيادة مبيعات تويوتا من السيارات الهجينة التي تستخدم الوقود والكهرباء معا وتوفر الطاقة.

وقد انخفضت مبيعات تويوتا في الصين بنسبة 13% وفي اليابان 15% بالربع الأول مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي. لكن مبيعاتها بأميركا الشمالية زادت بنسبة 7%، كما ارتفعت بصورة ملحوظة في كثير من الدول الآسيوية.

المصدر : أسوشيتد برس