إضراب يلغي معظم رحلات لوفتهانزا الألمانية
آخر تحديث: 2013/4/22 الساعة 18:34 (مكة المكرمة) الموافق 1434/6/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/4/22 الساعة 18:34 (مكة المكرمة) الموافق 1434/6/12 هـ

إضراب يلغي معظم رحلات لوفتهانزا الألمانية

من بين 1720 رحلة مقررة اليوم لم تطر إلا 32 رحلة بسبب الإضراب (الجزيرة نت)

خالد شمت-برلين

تسبب إضراب عن العمل نفذه عمال الخدمات الأرضية بشركة الطيران الألمانية لوفتهانزا في إلغاء الشركة لمعظم رحلاتها اليوم، وشل حركة السفر في جميع المطارات الألمانية تقريبا. ويهدف المضربون للضغط على إدارة الشركة -التي تعد الكبرى في حقل النقل الجوي بأوروبا- لرفع أجورهم.

وأدى إضراب اليوم الكامل الذي بدأ في ساعة مبكرة بدعوة من نقابة عمال الخدمات في لوفتهانزا(فيردي) لعدم تسيير الشركة سوى 20 رحلة فقط من أصل 1650 رحلة قصيرة ومتوسطة داخل ألمانيا وأوروبا، و12 رحلة مسافات طويلة من أصل 70 رحلة تتعدى 1500 كيلومتر.

وأحدث الإضراب حالة من الاضطراب في مواعيد السفر بالمطارات الألمانية الكبيرة في فرانكفورت وبرلين وميونيخ وهامبورغ وهانوفر ومونستر، وفي مطار تيغيل البرليني الأكثر استخداما من لوفتهانزا مقارنة بباقي المطارات الألمانية ألغت الشركة 58 رحلة من أصل 70 رحلة، وفي مطار فرانكفورت ألغت 44 رحلة من أصل 50، وفي مطار ميونيخ ألغت 14 من أصل 17 رحلة.

وأتاحت لوفتهانزا لركابها الذين ألغيت رحلاتهم داخل ألمانيا وأوروبا الحصول علي بطاقات سفر مجانية بقطارات هيئة السكة الحديد الألمانية (دويتشه بان)، وقالت الخطوط الألمانية -في بيان صحفي- إنها تدرس رفع دعوى قضائية ضد نقابة فيردي لتعويض خسائرها المتوقع أن تناهز مائة مليون يورو بسبب الإضراب.

مواعيد السفر اضطربت في معظم المطارات الألمانية جراء الإضراب(الجزيرة نت)

زيادة وتثبيت
من جانبه أوضح ماكس بيتسا من نقابة عمال فيردي أن نقابته دعت للإضراب اليوم بهدف الضغط على لوفتهانزا لرفع الأجور الشهرية لعمال التقنية والخدمات فيها بنسبة 5.2%، وتثبيت 33 ألفا من العمال الذين مر على تشغيلهم 12 شهرا.

وحذر بيتسا في حديث للجزيرة نت من فشل جولة المفاوضات القادمة المقررة نهاية الشهر الجاري مع الخطوط الألمانية حول مطالب عمالها، مما سيدفع فيردي لتكرار الإضراب لفترة أطول، وأشار إلي أن النقابة رفضت عرض لوفتهانزا برفع أجور عمال التقنية بنسبة 2.3% وأجور عمال الشحن بنسبة 2.1%، وذكر أن هذا العرض مرفوض حيث لا يقدم شيئا ملموسا لمطلب تثبيت العمال، وحدد لرفع أجور العمال بالنسب التي حددها مرور 29 شهرا على تشغيلهم.

يشار إلى أن إضراب اليوم يعد الثاني من نوعه لعمال لوفتهانزا العام الجاري، وجاء هذا الإضراب بعد إضراب قصير مماثل نفذه عمال الشركة في 21 مارس/آذار الماضي للمطالبة برفع أجورهم وهو ما أدى حينها لإلغاء 700 رحلة للشركة.

المصدر : الجزيرة
كلمات مفتاحية:

التعليقات