البشير: السودان لديه احتياطات مؤكدة من الذهب تبلغ نحو 940 طنا  (الفرنسية)

كشف الرئيس السوداني عمر البشير عن تحقيق بلاده مبيعات للذهب في السوق العالمية بقيمة 2.2 مليار دولار خلال العام الماضي.

وخلال كلمة له اليوم أمام البرلمان في دورته الجديدة، أعرب البشير عن أمله في أن يتمكن  السودان من التوسع في أنشطة التنقيب، مشيرا إلى إبرام عقود مع شركات روسية وصينية للتنقيب عن المعدن النفيس ومعادن أخرى في منطقة مساحتها 769 كيلومترا مربعا بالسودان.

وذكر بأن الحكومة كانت تتوقع إيرادات بقيمة 2.5 مليار دولار من تصدير الذهب في العام الماضي، مضيفا أن السودان لديه احتياطات مؤكدة من الذهب تبلغ نحو 940 طنا وأن 91 شركة تنقب عن الذهب تنشط في 138 موقعا في السودان.

يحتل الذهب المركز الأول بين صادرات السودان لدول العالم ليحل بذلك ولو جزئيا محل إيرادات البلاد من مبيعات النفط التي كانت تشكل ما يزيد عن 50% من دخل الحكومة حتى العام 2011 عندما انفصل جنوب السودان عن الدولة الأم مشكلا دولة جديدة ومستحوذا على معظم حقول النفط.

ويأمل السودان في إنتاج نحو 50 طنا من الذهب هذا العام، وهو ما قد يجعله ثالث أكبر منتج للذهب في أفريقيا بعد جنوب أفريقيا وغانا ويضعه بين أكبر 15 منتجا على مستوى العالم.

وتقول مصادر في صناعة الذهب العالمية إن السودان يحتل مركزا متقدما بين الدول التي تستهدفها شركات التنقيب في أفريقيا نظرا لأن أجزاء واسعة من أراضيه لم يتم التنقيب فيها بعد، فقد أدت العقوبات الأميركية والصراعات الداخلية المتعددة إلى إحجام شركات كثيرة عن التنقيب في السودان في الماضي.

وأشارت إلى أن اهتمام المستثمرين والشركات العالمية بالاستثمار في الذهب بالسودان بدأ يتزايد خاصة في ظل ارتفاع أسعار الذهب العالمية.

المصدر : رويترز