بعض منشآت مطار القاهرة ستغلق لأربع ساعات مع بداية يونيو/حزيران المقبل (الأوروبية-أرشيف)

أعلن وزير الطيران المدني المصري وائل المعداوي اليوم أن عددا من مباني وممرات مطار القاهرة الدولي ستغلق لمدة أربع ساعات مع بداية يونيو/حزيران المقبل، وسيقتصر العمل على المبنى رقم ثلاثة وممر واحد فقط، لمواجهة أزمة الوقود المتوقعة، وسيمتد الإغلاق من الساعة الواحدة والنصف بعد منتصف الليل إلى الخامسة فجرا كل يوم.

وتشهد مصر منذ أشهر انقطاعات في التيار الكهربائي نتيجة شح السيولة، الذي يؤثر على مشتريات البلاد من الوقود، وعلى إنتاج محطات توليد الكهرباء.

وأشار المعداوي إلى أن هذا الإغلاق الجزئي لن يكون له أي تأثير على حركة الطيران بعدما سجل المطار انخفاضا كبيرا في الرحلات، في حين ظلت صالات مفتوحة دون أن يتم استخدامها.

وأوضح المسؤول المصري -في مؤتمر صحفي- أنه تمت دراسة عدد الرحلات التي تستخدم صالات المطار في الوقت الذي سيغلق فيه، وتبين أنها 27 رحلة طيران تستهلك خمسة أضعاف التكلفة في الأوقات الأخرى، ونبّه المسؤول المصري إلى أن هذا الإجراء لا يعني غلق المطار أمام الركاب، ولكنه يتعلق بجداول تشغيل الرحلات وشركات الطيران.

صالة واحدة
وستنسق وزارة الطيران المدني مع وزارة الداخلية والجمارك من أجل تشغيل المطار جزئيا، حيث سيتم تنظيم مناوبات الشرطة والجمارك ليقتصر العمل على صالة ركاب واحدة لخفض النفقات. وذكر المعداوي أن قرابة 51 مطارا دوليا يعمل بشكل جزئي.

للإشارة، فإن النقص في إمدادات الوقود المدعوم في الفترة الماضية أدى لاختناقات مرورية في أجزاء من مصر، ويتوقع أن تتفاقم مشاكل مواد الطاقة خلال فصل الصيف الذي يعرف ارتفاع الطلب على استخدام مكيفات الهواء، وتشكل مخصصات دعم الوقود خُمس الموازنة المصرية.

المصدر : وكالات