تطوير البنية التحتية في السعودية من شأنه أن يضمن استمرار النمو (البوابة العربية-أرشيف)
رجحت شركة الاستثمار كابيتال السعودية نمو الإنفاق الحكومي للسعودية إلى 862 مليار ريال
(231 مليار دولار) خلال العام الجاري، كما رجحت استقرار أسعار النفط الخام عند مستوى 95 دولارا للبرميل هذا العام.

واعتبرت الشركة، في تقرير لها عن نظرتها للاقتصاد السعودي خلال عام 2013، أن صحة وحيوية الاقتصاد السعودي سواء من ناحية الإنفاق الحكومي أو القطاع الخاص والاستثمارات العامة كانت له انعكاسات إيجابية على سوق الأسهم السعودي.

وقال التقرير إن الإنفاق الحكومي بالمملكة قد نما بمعدل بلغ 14.7% من 285.2 مليار ريال (76.5 مليار دولار) في 2004 إلى 853 مليار ريال (228.7 مليار دولار) في 2012.

كما توقع التقرير استمرار هذا النمو ليبلغ 862 ميار ريال (231 مليار دولار) في 2013 و885 مليار ريال (237.3 مليار دولار) في 2014 وذلك نظراً للاحتياجات العامة في البنية التحتية المطلوبة في البلاد.

وبالنسبة للناتج المحلي الحقيقي للسعودية، أوضح التقرير أنه قد نما بمعدل 4.2% خلال الفترة من 2004 إلى 2013، مشيرا إلى أن ذلك انعكس إيجابيا على القطاع الخاص وزيادة رأس المال الثابت والاستثمارات بمعدل 10.7%، وهو ما اعتبرته شركة الاستثمار كابيتال مؤشرا صحيا. 

وذكر التقرير أن مؤشر القطاع الخاص غير النفطي نما بمعدل 5.7%، معتبرا أن ذلك هو ما يفسر تزايد فرص العمل وتزايد المشاريع الخاصة بالإضافة لتزايد المشاريع العاملة الممولة من الدولة.

وتوقع التقرير استقرار أسعار النفط عند 95 دولارا في هذا العام وسط توقعات وكالة الطاقة الدولية بنمو الطلب على الخام وسط تخوف من عدم قدرة بعض الشركات على زيادة قدراتها الإنتاجية للنفط في الأوقات المجدولة وعجز الغاز الصخري عن أن يكون بديلا لأغلب المنتجات النفطية.

المصدر : وكالات