قطر تتبوأ مركزا عالميا بالشحن الجوي
آخر تحديث: 2013/3/12 الساعة 22:29 (مكة المكرمة) الموافق 1434/5/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/3/12 الساعة 22:29 (مكة المكرمة) الموافق 1434/5/1 هـ

قطر تتبوأ مركزا عالميا بالشحن الجوي

جانب من المؤتمر الدولي للشحن الجوي الذي عقد بالدوحة (الجزيرة نت)

 محمد أفزاز-الدوحة

أكد مؤتمر الاتحاد الدولي للنقل الجوي (أياتا) الذي انطلقت أعماله الثلاثاء في الدوحة على أن قطر في طريقها لتبوء مكانة عالمية مرموقة في صناعة الشحن الجوي. وذلك وسط توقعات بأن تقود الشركات العاملة بمنطقة الشرق الأوسط والخليج العربي نمو القطاع على الصعيد العالمي.

يأتي ذلك بينما تستعد قطر لتدشين أولى العمليات بمطار حمد الدولي اعتبارا من الأول من الشهر المقبل.

وأكد وزير الاقتصاد والمالية القطري يوسف كمال لدى افتتاحه للمؤتمر أنه مع تدشين المطار الجديد ستصبح الدوحة بوابة قطر الجديدة إلى العالم ومركزا جديدا للمسافرين ونقطة وصل للشحن الجوي بين مختلف الدول.

وأشار الوزير القطري إلى أن الدوحة باتت من أهم المراكز اللوجستية في العالم، وأن أنظار العالم مشدودة اليوم إلى صناعة النقل الجوي في قطر، حيث تتابع  نمو الناقل الوطني والبنية التحتية لمطار حمد الدولي.

وشدد في السياق نفسه على دور الخطوط الجوية القطرية في تعزيز مكانة قطر على الخريطة العالمية، مؤكدا أن قطر تدرك مدى أهمية قطاع الطيران في الحفاظ على تطوير الاقتصاد في البلاد، وتنويع قاعدته.

واعتبر أنه من غير قطاع الطيران لا يمكن لأي دولة أن تتمتع باقتصاد مزدهر، مشيرا إلى أن كليهما يكمل الآخر، لافتا إلى أن الدوحة تسعى لوضع إطار عمل عالمي لإدارة الانبعاثات الناتجة عن قطاع الطيران.

 كمال: قطر باتت من أهم المراكز اللوجستية في العالم (الجزيرة نت)
عصر جديد
من جهته قال الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية أكبر الباكر إن العام الحالي سيشهد بداية عصر جديد للشركة القطرية للشحن الجوي التي تشكل جزءا مهما من المجموعة، مضيفا أن الأخيرة تسير أسطولا من 121 طائرة، ثمان من بينها خاصة بالشحن.

وأعلن الباكر أن المجموعة ستتسلم العام الحالي سبع طائرات شحن جديدة ضمن مخطط واضح سيعزز أسطول الشركة وشبكة وجهاتها الخاصة بالشحن الجوي للعام 2013، مما سيرفع من عمليات الشحن الجوي للشركة  إقليميا ودوليا.

وأكد للجزيرة نت أن حجم الاستثمارات الخاصة بتطوير أسطول الشحن الجوي بقطر تقدر بـ2.5 مليار دولار.

من جانبه قال المدير العام والرئيس التنفيذي للاتحاد الدولي للنقل الجوي توني تايلور إن قطاع الشحن الجوي يعد عاملا حيويا للاقتصاد العالمي، حيث يعمل على نقل سلع بقيمة أكثر من خمسة تريليونات دولار سنويا، أو ما يمثل أكثر من ثلث التجارة العالمية من حيث القيمة.

وأشار في كلمة له بالجلسة الافتتاحية إلى أن قطاع الشحن الجوي يمثل نحو 12٪ من عائدات صناعة الطيران، ودعا شركات الطيران وشركاءها للعمل معاً لتعزيز قطاع الشحن الجوي وجعله أكثر قدرة على المنافسة في مواجهة تحديات الأمن والسلامة.

وبينما نبه إلى أن العام الماضي شهد انخفاضا بنسبة 2٪ في الطلب على الشحن الجوي والبضائع، أكد تايلور أن هناك إشارات على وجود تحسن للصناعة في العام الحالي. 

 الدباس رجح أن ينمو قطاع الشحن بالمنطقة العربية بما بين 12% و15% (الجزيرة نت)

استثمارات ضخمة
إلى ذلك  كشف نائب رئيس منظمة أياتا لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا حسين هاشم الدباس أن منطقة الشرق الأوسط استثمرت أكثر من مائة مليار دولار لبناء وتطوير المطارات، ووصف هذه الاستثمارات بالهائلة إذا ما قورنت بما أنفق في مناطق أخرى بالعالم.

وأكد للجزيرة نت أن هذه الاستثمارات ستعزز من فرص جذب المنطقة لشركات ورؤوس أموال ضخمة. ولم يستبعد الدباس أن تلعب قطر ودول الخليج الأخرى دورا طلائعيا في مجال  قطاع الطيران على الصعيد الدولي في الفترة المقبلة.

ورجح  الدباس أن ينمو قطاع الشحن بالمنطقة بما بين 12% و15% العام الحالي، مقابل 2% إلى 3% على المستوى العالمي، مشيرا إلى أن هذا القطاع في طريقه إلى التعافي. ويستمر المؤتمر الذي يحضره نحو ألف مشارك من قطاع الطيران من مختلف أنحاء العالم حتى الخميس المقبل.

المصدر : الجزيرة

التعليقات