العراق مرشح كأكبر سوق للصادرات التركية
آخر تحديث: 2013/3/1 الساعة 00:38 (مكة المكرمة) الموافق 1434/4/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/3/1 الساعة 00:38 (مكة المكرمة) الموافق 1434/4/19 هـ

العراق مرشح كأكبر سوق للصادرات التركية

قيمة الصادرات التركية إلى العراق بلغت 10.83 مليارات دولار في 2012 (الأوروبية-أرشيف)

رجح محافظ البنك المركزي التركي أرديم باشجي أن يحل العراق محل ألمانيا كأكبر سوق للصادرات التركية هذا العام، مع استمرار الشركات التركية في تنويع أسواقها بعيدا عن أوروبا المثقلة بالديون، والتي تعاني جراء استمرار أزمتها المالية.

وهبطت الصادرات التركية إلى أوروبا في العامين الأخيرين لتشكل ما نسبته 48% من الصادرات الإجمالية التركية العام الماضي مقارنة مع 60% في 2010، وذلك في ظل انصراف الشركات العالمية إلى الأسواق التي تشهد نموا في أفريقيا والشرق الأوسط.

وفي مقابلة تلفزيونية، أوضح باشجي أن تركيا تبذل جهودا كبيرة لتنويع أسواقها، مشيرا إلى أن من المرجح أن يحل العراق محل ألمانيا كأكبر وجهة لصادرات تركيا.

وارتفعت قيمة الصادرات التركية إلى العراق لمستوى 10.83 مليارات دولار في 2012، من 8.3 مليارات دولار في العام الذي سبقه، بينما هبطت الصادرات التركية إلى ألمانيا قليلا لـ13.13 مليار دولار في 2012، من 13.95 مليار دولار في 2011.

وساهم النمو القوي للصادرات التركية العام الماضي في تعزيز اقتصاد البلاد في مواجهة الركود الذي ضرب معظم غرب أوروبا، وواصلت الصادرات الارتفاع هذا العام فزادت 5.6% على أساس سنوي في يناير/كانون الثاني لتصل خلاله إلى 11 مليار دولار.

وفي إطار الجهود للحفاظ على قوة الصادرات التركية، خفض البنك المركزي التركي اثنين من أسعار الفائدة الرئيسية الثلاثة هذا الشهر، في محاولة لمنع صعود الليرة بشكل حاد بسبب تدفق الأموال المضاربة على البلاد، بينما اتخذ خطوات أيضا لتهدئة نمو الإقراض المحلي.

وأكد باشجي أن البنك يحاول منع ارتفاع الليرة عن قيمتها الحقيقية، وذلك للحفاظ على تنافسية السلع التركية من خلال الحفاظ على أسعارها.

المصدر : رويترز

التعليقات