الجزائر تواجه مشكلة حدوث نزف في مواردها المالية بسبب وضع مبادلاتها التجارية (الأوروبية)

ارتفعت احتياطات الجزائر من النقد الأجنبي إلى 191.866 مليار دولار حتى سبتمبر/أيلول 2013.

وقال محافظ بنك الجزائر محمد لكصاسي في عرضه للتوجهات النقدية والمالية للأشهر التسعة الأولى من العام الجاري إن احتياطات الصرف عادت لترتفع إيجابا بعد التراجع السلبي المسجل في يونيو/حزيران 2013 عندما وصلت إلى 189.768 مليار دولار.

 كما أشار لكصاسي إلى انخفاض مستوى الديون الخارجية إلى 3.47 مليارات دولار في الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي مقابل 3.67 مليارات أثناء الفترة نفسها من 2012.

يشار إلى أن الجزائر تواجه مشكلة حدوث نزف في مواردها المالية بسبب وضع مبادلاتها التجارية.

ويتوقع خبراء وصول فاتورة الواردات الإجمالية أثناء السنة الجارية إلى نحو61 مليار دولار، في حين لا تتجاوز قيمة عوائد الصادرات نحو سبعين مليار دولار.

وسجلت صادرات المحروقات الجزائرية انكماشا إجماليا بنسبة 7% منذ بداية السنة، وبلغت ما بين يناير/كانون الثاني ونهاية يوليو/تموز الماضيين 40.18 مليار دولار، متراجعة قرابة ستة مليارات دولار مقارنة بـ2012.

المصدر : الجزيرة,يو بي آي