محتجون أمازيغ علقوا أمس اعتصامهم بمجمع مليتة الذي ينتج الغاز الليبي الذي يصدر لإيطاليا (الأوروبية)

قالت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا أمس السبت إنها تأمل في استئناف صادرات الغاز إلى إيطاليا اليوم الأحد بعد أن غادر المحتجون مرفأ مليتة الذي يبعد 100 كيلومتر غربي العاصمة طرابلس.

وقال المتحدث باسم المؤسسة محمد الحراري إن محتجين لهم مطالب سياسية أنهوا حصارا دام أسبوعين للمرفأ الذي تديره المؤسسة وشركة إيني الإيطالية، وأضاف أن مفتشين دخلوا المرفأ لتفقده والإعداد لاستئناف الصادرات.

وكان المجلس الأعلى لأمازيغ ليبيا أعلن في بيان له أمس تعليق الاعتصام بمجمع مليتة الذي يصدر الغاز إلى إيطاليا ويستخدم في محطات توليد الكهرباء للمناطق الغربية لليبيا، وذكرت شركة كهرباء ليبيا خلال الأيام القليلة الماضية أنها ستضطر لقطع الكهرباء عن معظم المناطق الغربية لتوقف تزويد محطاتها بالغاز.

الخط الوحيد
وكان محتجون أمازيغ يطالبون بتضمين الدستور الجديد حقوقهم الثقافية واللغوية قد أغلقوا يوم 11 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري خط الأنابيب الوحيد الذي يصدر الغاز إلى إيطاليا والمعروف باسم خط أنابيب غرين ستريم وينقل الغاز إلى البلد الأوروبي عبر صقلية، وتصل الكمية التي ينقلها إلى 15.6 مليون متر مكعب يومياً.

وقد هبطت صادرات الغاز من ليبيا -التي تحوز رابع أكبر احتياطات من الغاز بأفريقيا- إلى إيطاليا المشتري الوحيد للغاز الليبي منذ العام الماضي مع هبوط معدلات الإنتاج دون مستويات ما قبل الحرب بين قوات القذافي وكتائب الثوار.

المصدر : وكالات