أفقر قارات العالم فقدت 900 مليار دولار من التدفقات المالية غير القانونية بين عامي 1970 و2008 (الأوروبية)

قالت وكالة تابعة للاتحاد الأفريقي الجمعة إن القارة السمراء خسرت 900 مليار دولار بسبب التدفقات المالية غير القانونية إلى خارج القارة، وأغلبها عبر تعاملات للشركات المتعددة الجنسيات وتجارة المخدرات والأسلحة والبشر.

وقالت الشراكة الجديدة لتنمية أفريقيا (نيباد) في بيان إن أفقر قارات العالم خسرت 900 مليار دولار من التدفقات المالية غير القانونية بين عامي 1970 و2008.

وشكلت العمليات التجارية للشركات المتعددة الجنسيات 60% من التدفقات غير القانونية، تليها الأنشطة الإجرامية مثل تجارة المخدرات والأسلحة والبشر بنسبة 35%، بينما تشكل الرشوة والاختلاس النسبة المتبقية (5%).

وقال تقرير أعدته نيباد واللجنة الاقتصادية لأفريقيا التابعة للأمم المتحدة إن قنوات التدفقات غير القانونية هي التلاعب في الأسعار في التجارة والمعاملات المرتبطة بالاستثمار والملاذات الضريبية الآمنة في الخارج.

وفي مثال للتلاعب في الأسعار تقوم شركة ما أو مسؤول ما بتحديد سعر إحدى المعدات المستوردة بمائة مليون دولار وتسجيل ذلك رسميا، بينما يبلغ سعرها الحقيقي 80 مليون دولار فقط، ويتم إيداع فرق السعر في حساب مصرفي سري في الخارج.  

وقالت نيباد في بيان إن تلك التدفقات غير القانونية أدت إلى خسارة إيرادات ضريبية، وأضرت بالفرص الاقتصادية وأضعفت الحوكمة.

وكان تقرير للبنك الأفريقي للتنمية قد أظهر في وقت سابق هذا العام أن أفريقيا دائن صاف للعالم عبر تدفقات خارجية غير قانونية تتراوح بين 597 مليار دولار و1.4 تريليون دولار خلال ثلاثين عاما حتى 2009.

المصدر : رويترز