أعلن وزير النقل المصري إبراهيم الدميري عن إعادة تشغيل حركة قطارات الوجه البحري والقاهرة ابتداء من غد الثلاثاء على أربعة خطوط رئيسية في الوجه البحري، وأضاف أن شبكة السكك الحديدية العمل ستستأنف العمل بكامل طاقتها خلال الأيام القليلة المقبلة.

وسيعمل خط القاهرة الإسكندرية بواقع ثمانية قطارات يومياً في كل اتجاه، كما ستشغل أربعة قطارات يومياً على خط الشرق الذي يضم الإسماعيلية والمنصورة والقاهرة، والعدد نفسه سيشغل به كل من خط منوف الذي يربط بين العاصمة وطنطا، وخط المناشي (القاهرة إيتاي البارود). وأضاف الدميري أن الوزارة تسعى لمعاودة سكك الحديد عملها بكامل طاقتها وذلك بعد التنسيق مع الجهات الأمنية لضمان راحة وأمن وأمان الركاب.

ونقلت صحف محلية عن هيئة السكة الحديد أن خسائرها بلغت منذ توقف تشغيل القطارات يوم 14 أغسطس/آب الماضي عقب فض اعتصامي رابعة والنهضة 293 مليون جنيه (42.4 مليون دولار)، منها 260 مليون جنيه (37.7 مليون دولار) خسائر توقف قطارات الركاب، و12 مليون جنيه (1.7 مليون دولار) خسائر أعمال التخريب والحرائق، و21 مليون جنيه (3 ملايين دولار) من أعمال النهب والسرقة التي تعرضت لها القطارات والمحطات.

اللافت في قرار حكومة مصر هو تأجيل عمل القطارات المتجهة للوجه القبلي رغم تأكيد هيئة السكة الحديد مراراً أن الشبكة جاهزة لمعاودة العمل بكامل طاقتها

الوجه القبلي
واللافت في قرار الحكومة المؤقتة هو تأجيل عمل القطارات المتجهة للوجه القبلي (الصعيد) رغم تأكيد مسؤولي هيئة السكة الحديد مراراً أن الشبكة مستعدة لاستئناف العمل بكامل طاقتها، وتخدم خطوط الصعيد نقل الركاب والبضائع من الجنوب إلى الشمال وبالعكس، كما تقوم بدور كبير في نقل السياح من وإلى المناطق الأثرية في جنوب البلاد، حيث يوجد أكثر من ثلث آثار العالم التاريخية.

وقد أدى توقف العمل بالقطارات إلى وقوع المواطنين الذين يستقلونها ضحايا لاحتكار سيارات الأجرة التي تغيب عنها الرقابة الحكومية، مما زاد من أعباء المواطنين.

ويستقل القطارات 1.3 مليون راكب يومياً من جميع فئات المجتمع، وقد تأثر أبناء منطقة الصعيد بشكل ملحوظ بتوقف القطارات، خاصة الذين يعتمدون هذه الوسيلة للسفر إلى جهات أعمالهم في القاهرة أو المناطق الأخرى، وذلك لكونه أكثر راحة وأمناً بالنظر إلى وسائل المواصلات الأخرى.

يشار إلى أن مصر تتوفر على شبكة قطارات بطول 9570 كيلومترا ويوجد في البلاد 28 خطاً حديدياً و796 محطة ركاب و1800 قطار عامل حسب بيانات الهيئة العامة للاستعلامات الحكومية، وتنقل هذه الشبكة سنويا 500 مليون راكب و6 ملايين طن. 

المصدر : وكالة الشرق الأوسط,الجزيرة